في الميدان

أفادت كليات التقنية العليا، بأنها تسهم في إعداد جيل من المبدعين ورواد الأعمال، عبر إطلاق شركات ناشئة، وحصول البرامج على الاعتماد، بالإضافة الى نجاح الكليات في تطبيق منظومة التعليم عن بُعد، وإطلاق الحرم الجامعي الرقمي خلال أزمة «كوفيد-19»، ووضع سيناريوهات لمرحلة ما بعد «كورونا». وأكد مدير مجمع الكليات، الدكتور عبداللطيف الشامسي، خلال مؤتمر بلوك تشين العالمي الذي عقد في دبي أخيراً، الحرص على خلق بيئة حاضنة للمهارات والمواهب الوطنية، وتحفيز الشباب على تأسيس مشروعاتهم التي تعتمد على استثمار التكنولوجيا المتقدمة.

طباعة