لمساندة طلبة متعثرين مالياً وتقديم علاج مجاني لكبار المواطنين

منح جامعة الوصل وإبراهيم كلداري «علامة دبي للوقف»

خلال تسليم «علامة دبي للوقف» للدكتور إبراهيم كلداري. من المصدر

منح مركز محمد بن راشد العالمي لاستشارات الوقف والهبة، المندرج تحت إدارة مؤسسة الأوقاف وشؤون القُصّر بدبي، جامعة الوصل «علامة دبي للوقف»، تقديراً لدورها المجتمعي في دعم مبادرات التعليم للجميع، ومساندة الطلبة المتعثرين مالياً، وفتح آفاق جديدة لمستقبلهم.

وتسلم نائب مدير الجامعة للشؤون الإدارية والمالية، الدكتور عبدالرحمن حفظ الدين، «علامة دبي للوقف» من الأمين العام لمؤسسة الأوقاف وشؤون القصر بدبي، علي المطوع، ومدير مركز محمد بن راشد العالمي لاستشارات الوقف والهبة، زينب جمعة التميمي.

وتدعم مبادرة العلم للجميع من خلال تقديم منح تعليمية كاملة لـ1476 طالباً وطالبة لدراسة برامج البكالوريوس، فضلاً عن تقديم مساعدات مالية شهرية للطلاب المتعثرين مالياً خلال فترة دراستهم الجامعية، لتخفيف الأعباء المالية عن ذويهم.

كما تطبق الجامعة البرنامج المهني (إنجاز)، الذي كان له الفضل في تأهيل المواطنات اللاتي فاتتهن فرصة الالتحاق بالبرامج الجامعية، وأتاح لهن الدخول إلى سوق العمل في جميع إمارات الدولة، وبلغ عدد المتخرجات منذ إنشاء البرنامج حتى الآن 1248 طالبة في فرعي البرنامج بدبي والفجيرة.

وقالت التميمي إن الرؤية الاستراتيجية للمؤسسة تهدف إلى دعم وتطوير جهود المؤسسات الفاعلة في العمل الخيري والإنساني، ضمن القطاعين الحكومي والخاص، للإسهام في خدمة المجتمع، ومساندة الفئات المحتاجة، وتعزيز قيم التكافل الاجتماعي وروح التعاون المتأصلة في المجتمع الإماراتي.

وتابعت أن مركز محمد بن راشد آل مكتوم العالمي لاستشارات الوقف والهبة قرر منح علامة دبي للوقف لجامعة الوصل، تثميناً لدورها المتواصل في دعم العلم والمجتمع من خلال تأمين الدعم اللازم للطالب منذ بداية التحاقه بالجامعة وحتى تخرجه فيها، ولإسهاماتها الفاعلة في تلبية الاحتياجات الوقفية في قطاع التعليم بأساليب مبنية على مفهوم الوقف المبتكر.

وعبّر مدير جامعة الوصل، الدكتور محمد أحمد عبدالرحمن، عن سعادته لحصول الجامعة على «علامة دبي للوقف»، وهو ما يمثل تقديراً لدور الجامعة ولمؤسسها رئيس مجلس الأمناء جمعة الماجد، لتكون جامعة غير ربحية، ضمن مبادراته المجتمعية كوقف للتعليم، ولما تقدمه الجامعة من خدمات وقفية في مجال التعليم، تهدف إلى تنمية وخدمة المجتمع.

وفي سياق متصل، منح مركز محمد بن راشد العالمي لاستشارات الوقف والهبة الدكتور إبراهيم كلداري، صاحب عيادة كلداري ديرما، واستشاري الأمراض الجلدية في جامعة الإمارات، علامة «وقف الطب»، تقديراً لدوره في تقديم الاستشارات الطبية والعلاج المجاني لكبار السن من المواطنين والمقيمين، ممن يعانون الأمراض الجلدية في مختلف إمارات الدولة، حيث بلغ عدد الاستشارات الطبية المجانية التي قدمها كلداري ما يراوح بين 40 و60 استشارة طبية خلال الشهر الواحد.

إسهامات مجتمعية مستدامة

تعد علامة دبي للوقف من المشروعات المبتكرة وفقاً لرؤية دبي العالمية للأوقاف والهبات التي أطلقها صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزارة حاكم دبي، حيث يمنح المركز «علامة دبي للوقف» للمؤسسات الحكومية والخاصة التي تقوم بإسهامات مجتمعية مستدامة.

طباعة