قبل بداية العام الدراسي الجديد بـ 96 ساعة

مدارس خاصة تلزم الطلبة بفحص «كوفيد-19» لإعادة تسجيلهم

ألزمت مدارس خاصة تطبق التعلم الهجين بالإمارات الشمالية الطلبة بإجراء فحص لـ«كوفيد-19» قبل 96 ساعة من بداية العام الدراسي الجديد كشرط لإعادة تسجيلهم وقبولهم في الفصول الدراسية، ضمن الإجراءات الاحترازية والوقائية للحد من انتشار فيروس كورونا، وحفاظاً على سلامة الطلبة والكوادر التعليمية والإدارية.

وأرسلت مدارس خاصة رسائل نصية عبر مجموعات على «واتس أب» لذوي الطلبة حصلت «الإمارات اليوم» على نسخة منها، تبلغهم بأهمية إجراء الفحص كشرط لانضمام ذويهم إلى المدرسة في 30 أغسطس الجاري، وأكدت أنه لن يتم قبول أي طالب دون إجراء الفحص.

وقال مسؤول التسجيل في مدرسة خاصة تطبق المنهاجين الأميركي والبريطاني في عجمان، إن نتيجة الفحص السلبية من الشروط الأساسية لاستقبال المعلمين وقبول الطلبة في الفصول الدراسية، مشيراً إلى أن المدرسة ستطبق التعليم الهجين، حيث سيتم تقسيم الطلبة على مجموعتين (أ) و(ب)، على أن تحضر المجموعتان بالتناوب بين المدرسة والمنزل لحضور الحصص الدراسية.

وأشار إلى أن المدارس لم تحدد أماكن إجراء الفحوص، وأن للطلبة وذويهم حرية إجرائه في أي مركز صحي أو مستشفى شرط أن يكون الفحص معتمداً من الجهات المختصة بالدولة، وتابع أنه ينبغي تقديم نتيجة الفحص في اليوم الأول من دوام الطلبة.

وذكرت مسؤولة القبول والتسجيل في مدرسة خاصة في إمارة الشارقة تطبق المنهاج الأميركي، أن المدرسة اشترطت على أولياء الأمور إجراء فحص لجميع الطلبة قبل بداية اليوم الدراسي الأول في 30 أغسطس الجاري بـ96 ساعة، من أجل قبول أبنائهم في حال كانت النتيجة سلبية في الفصول الدراسية ضمن نظام التعليم الهجين، ولفتت إلى أنه سيتم إخطار ذوي الطلبة بالمراكز الصحية المعتمدة لإجراء فحص «كوفيد-19» لغرض تسهيل الإجراءات عليهم.

وأوضحت أن المدرسة تقوم بشكل مستمر بالتعاون مع ذوي الطلبة والتواصل معهم عبر مجموعات «وتاس أب»، لوضعهم في آخر القرارات الصحية المتخذة في المدرسة، والتعليمات الواردة من وزارة التربية والتعليم التي تتعلق بصحة وسلامة الطلبة.

وأضافت أنه سيتم تنظيم اجتماع الأسبوع المقبل عن بُعد لجميع ذوي الطلبة، من أجل الرد على استفساراتهم بشأن أماكن إجراء الفحص، وطريقة تسليم نتيجة الفحص عند عودة الطلبة للمدرسة.

وأكد مدير مدرسة خاصة في رأس الخيمة، أنه تم إبلاغ جميع الطلبة الراغبين في مواصلة التعليم في الفصول الدراسية بإجراء فحص «كورونا» من أجل إعادة قبولهم في المدرسة، وتابع أنه تم استثناء الطلبة الراغبين في مواصلة التعلم «عن بُعد» من الفحص، وسيتم إلزامهم في حال قررت المدرسة عودة الدراسة تدريجياً لجميع الطلبة، في ما بعد وفق المستجدات الصحية والتعليمات الصادرة من الجهات المختصة.


«مواصلات الإمارات»: الحافلات جاهزة لنقل الطلاب بداية العام الدراسي

كثفت «مواصلات الإمارات» جهودها الرامية لتطبيق كل إجراءات السلامة وتلبية جميع الاشتراطات على أسطولها من الحافلات المدرسية، لتكون جاهزة لتنفيذ مهام نقل الطلبة من منازلهم إلى مدارسهم مع انطلاق العام الدراسي 2020-2021. وأفاد مدير إدارة البيئة والسلامة والصحة المهنية خالد شكر، بأن الشركة تكثف الجهود والاستعدادات لتلبية جميع الاشتراطات التي وضعتها الجهات المعنية والشركاء الاستراتيجيون في مختلف إمارات الدولة، والتي تهدف لحماية الطلبة وذويهم والعاملين من جائحة «كوفيد-19»، مؤكداً أن العمل جارٍ لضمان أن تكون الحافلات جاهزة قبل بداية العام الدراسي، علاوة على تهيئة الكوادر البشرية العاملة على عمليات النقل المدرسي وتدريبهم بالشكل المناسب للتعامل مع الإجراءات المستجدة. وقال إن الإجراءات تشمل تعقيم الحافلات المدرسية، وضمان التقيد بإجراءات التباعد الاجتماعي وتقليل أعداد الطلبة في الحافلة بنحو 40% إلى 60% مما كانت عليه سابقاً من خلال وضع ملصقات عدم الجلوس وتحديد آلية لجلوس الطلبة، فضلاً عن استكمال الآليات والتجهيزات اللازمة لإجراء الفحص الحراري اليومي للسائقين والمشرفات وجميع الطلبة بسن أكبر من ست سنوات قبل الصعود للحافلة، وعدم السماح للطالب بالصعود للحافلة في حال تعدت درجة حرارته 37.5 درجة مئوية، إلى جانب تزويد جميع العاملين من سائقين ومشرفات بمعدات الوقاية الشخصية (قناع، كمامة، قفازات)، وإلزام جميع الطلبة بارتداء الكمامات وعدم السماح بالصعود للحافلة من دونها، لافتاً إلى أن الأطفال أقل من ست سنوات لن يتم إخضاعهم لفحص الحرارة أو لبس الكمامة في الحافلة.

طباعة