حصلن على المركز الثالث في المسابقة الوطنية للروبوت

5 طالبات يبتكرن روبوتاً يوزع الأطعمة والأدوية على المرضى

(من اليمين) علياء وعفراء وشيخة ورانيا والمعلمة حنان ومرام. ■ من المصدر

ابتكرت خمس طالبات في الصف الثاني عشر، بمدرسة خولة بنت حكيم في إمارة أم القيوين، روبوتاً، يستخدم في ترتيب الأشياء من دون تدخل بشري، ويتحرك ذاتياً كما يمكن التحكم فيه عن بُعْد، وبرمجته لاستخدامه في توزيع الأطعمة أو الأدوية على المرضى في أماكن الحجر الصحي، يأتي المشروع ضمن مسابقة للذكاء الاصطناعي، تهدف إلى صقل مهارات الطلبة في هذا المجال. وقالت الطالبة علياء محمد الصريعي إن مشروع الروبوت يأتي ضمن مسابقة FTC، للذكاء الاصطناعي، والتي تهدف إلى صقل مهارات الطلبة في هذا المجال، موضحة أنها نفذت المشروع مع زميلاتها: رانيا عبدالحميد، ومرام محمود، وعفراء عبدالله، وشيخة عبيد، للمشاركة في المسابقة.

وأضافت أن وزارة التربية والتعليم وفرت معسكرات تدريبية للفرق المشاركة قبل المسابقة، ومهندساً للإشراف على مشروع كل فريق، متابعة: «خضنا تدريبات مستمرة خلال العام الدراسي الجاري، قبل تطبيق الإجراءات الاحترازية للوقاية من انتشار فيروس كورونا، كما تلقينا دعماً معنوياً وعلمياً كبيراً من معلمتنا حنان مروان، المشرفة على المشروع».

وتابعت الصريعي: «مشروع الروبوت حصل على جائزة التحفيز في المسابقة، كما فزنا بالمركز الثالث في المسابقة الوطنية للروبوت، وتأهلنا للمشاركة في مسابقة الروبوت في جمهورية مصر العربية، لكن ظروف (كورونا) حالت دون إقامة المسابقة، حيث تم تأجيل موعد تنظيمها»، مشيرة إلى أن وزارة التربية والتعليم وفرت لهن الأدوات اللازمة لبناء الروبوت، الذي بلغت كلفته نحو 5000 درهم.

طباعة