إعفاء الطلبة أصحاب الهمم من التقييم الختامي

"التربية" تحدد 4 ضوابط للتقييم في مدارس التعليم العام والخاص

حددت وزارة التربية والتعليم أربعة ضوابط لتطبيق سياسة التقييم لمدارس التعليم العام والخاص، وهي: يحق للطلبة غير المجتازين لأي مادة دراسية في الصفوف من الرابع إلى الحادي عشر الالتحاق بالفصول الصيفية الذكية لاستكمال المادة وتقييمها وتحقيق الاجتياز، ويحصل الطالب على تقرير إلكتروني بنتيجة نهاية العام عبر بوابة الطالب في نظام المنهل، وتكون درجة نهاية العام الدراسي لطلبة مدارس التعليم العام والخاص المطبقة لمنهاج الوزارة من محصلة أوزان الفصول الدراسية الثلاثة، ويحق للطالب في الصفوف من الرابع إلى الحادي عشر تحسين معدله بواقع 10% تضاف إلى درجة المادة السابقة بعد الالتحاق بالفصول الذكية.

وقررت الوزارة أربعة إجراءات لتطبيق التقييم على الطلبة في الصفوف من الأول حتى الحادي عشر، والتي تضمنها دليل "سياسة تقييم التعلم الذكي" الذي أصدرته أخيراً، وحصلت "الإمارات اليوم" على نسخة منه، وتشمل هذه الإجراءات إعفاء الطلبة أصحاب الهمم من التقييم الختامي وتفعيل الخطط التربوية الفردية المعتمدة مركزياً، وتحديد أدوات التقييم التكويني والختامي ومعايير تطبيقها مركزياً، وتنفيذ التقييمات التكوينية من قبل المعلم، وتطبيق مجموعة من الاختبارات القصيرة المركزية الختامية عبر أنظمة الاختبارات الإلكترونية تمثل وزن التقييم الختامي، أما للصف الثاني عشر فحدد الدليل سبعة إجراءات للتقييم، هي تحديد أدوات التقييم التكويني والختامي ومعايير تطبيقها مركزياً، وتنفيذ التقييم التكويني من قبل المعلم، وتطبيق مجموعة من الاختبارات القصيرة المركزية الختامية عبر أنظمة الاختبارات الإلكترونية تمثل وزن التقييم الختامي، وتطبيق امتحان نهائي لمواد المجموعة (A)، وتطبيق تقييمات تكوينية محددة مركزياً بمعايير تشمل نوع أداة التقييم ووزنها وزمن تطبيقها، وتنفذ هذه التقييمات من قبل المعلم، إضافة إلى توفير موجهات مركزية لاستخدام منصات التعليم الذكي وإجراءات التقييم التكويني، للمعلم عبر بوابة إدارة التعليم LMS.

وذكر الدليل مصدرين لدعم تقييم التعلم عن بعد، هما  بوابة التعلم الذكي  LMS، ونظام Swift Assess، وتعد منصات التعلم عن بعد متوفرة عبر بوابة التعلم الذكي  LMS، نظاماًً لإدارة عمليات التعليم، ومن خلالها يتاح للمعلم استخدام موارد التعليم كما يتاح له تنفيذ التقييمات بشتى أشكالها، وذلك من خلال مجموعة من المنصات التعليمية المتوفرة بالإضافة إلى الخصائص التعليمية والتقييمية في البوابة ذاتها، موضحاً أن أغلب المنصات تركز على المهارات الأساسية لمواد العلوم والرياضيات واللغة العربية، وتستهدف الصفوف كافة من مرحلة رياض الأطفال إلى الثاني عشر، ويستطيع المعلم من خلال هذه المنصات تفعيل أدوات التقييم بغرض رصد أداء الطالب، ومنها بنوك الأسئلة، والتكليفات، والمهام الأدائية، والأنشطة الشفوية، والواجبات، والمحادثة، والاستماع، والكتابة، وغيرها.

وأكد الدليل على ضرورة أن تكون التقييمات مرتبطة بنواتج التعلم المراد قياسها، وتوفر معايير محددة ووصفية لتقييم أعمال الطلبة ومشاركاتهم، ومرتبطة بسياسة التقييم، ومتسلسلة ومتنوعة ومناسبة لأعمال الطلبة التي يجري تقييمها، وتوفر فرصاً متعددة للطلبة لقياس التقييم في العملية التعليمية الخاصة بهم.

أما نظام Swift Assess، فإنه يعد من الأنظمة المعتمدة في الوزارة لتطبيق الاختبارات الإلكترونية، وينفذ من خلال هذا النظام كافة أنواع الاختبارات التي تلبي حاجة الميدان التربوي في التقييماتعن بعد.

طباعة