مهام المعلم ومدير المدرسة وولي أمر الطالب

حدد دليل «قيادة التعليم عن بعد»، الذي أصدرته وزارة التربية والتعليم أخيراً، الأدوار المنوطة بكل من مدير المدرسة والمعلم وولي أمر الطالب، لإنجاح عملية «التعليم عن بعد»، التي ستنطلق يوم الأحد المقبل، للحلقات التعليمية كافة، وتستمر حتى الثاني من أبريل المقبل.

وأوضح الدليل، الذي حصلت «الإمارات اليوم» على نسخة منه، أن فريق العمل لن يقتصر على مدير المدرسة والمعلم وولي أمر الطالب، لكنه أيضاً يشمل نائب مدير المدرسة، ورئيس وحدة الشؤون الأكاديمية، ورئيس وحدة شؤون الطلبة، ورئيس وحدة الخدمات، للعمل كفريق واحد.

وتركز مهام مدير المدرسة على قيادة الأداء العام لسير العملية التعليمية للطلبة عن بعد، ومراقبة عينة من الدروس، وتقديم التغذية الراجعة للوزارة، ومراقبة الاتصال والتواصل بين أطراف العملية التعليمية، وتقديم الدعم اللازم للمعلمين والطلبة في ما يصعب عليهم.

فيما يؤدي المعلم مهام عدة، أبرزها تحديد تسلسل عرض المحتوى العلمي المقدم للطالب، ما يمكّنه من تحديد تصور واضح عن الدرس، وتحديد نتاجات التعلم المتوقعة من الدرس، وصياغتها بطريقة تفاعلية، وتضمين محتوى الدرس أنشطة تفاعلية لدمج الطلبة في عملية التعليم، التي تتضمن السيناريوهات التعليمية.

ومن مهام المعلم، طرح قضية أو سؤال بين كل خمس إلى 10 دقائق، ليعلق عليه الطلبة من خلال لوح النقاش، ويقوم المعلم بتوظيف تقنية الفيديو والصور ثلاثية الأبعاد خلال الدرس.

أما مهام ولي الأمر، فتنصبّ على توفير بيئة تعليمية مستقرة للطالب في المنزل، بتقديم مساحة مادية صحية وآمنة، مخصصة للتعلم ومزودة بالمصادر التعليمية الإلكترونية (كمبيوتر، وسماعة، وإنترنت)، إضافة إلى تركيزه على تعزيز أهمية الأداء الجيد للطالب، وتحديد قيمة متزايدة للتعليم والتعلم، في كيفية إدارة وتنظيم وقت التعلم عبر الإنترنت لدى الطالب، إضافة إلى تحديد الاحتياجات والاهتمامات الشخصية للطالب مع مشاركته فيها، لأن التعليم عبر الإنترنت يتطلب متابعة حثيثة من الأسرة لأداء الطالب ومساعدته في الواجب المنزلي.

وتتضمن مهام ولي أمر الطالب التواصل المستمر مع المدرسة، من خلال الهاتف أو البريد الإلكتروني أو الزيارات المباشرة، للاستفادة من الدعم التربوي والتعليمي الذي تقدمه المدرسة، إضافة إلى ضرورة تطوير أولياء أمور الطلبة معارفهم ومهاراتهم التقنية.

طباعة