استناداً إلى مؤشر كلفة التعليم البالغ 2.35%

«المعرفة»: لا زيادة في رسوم الدراسة للعام الدراسي المقبل

صورة

أعلنت هيئة المعرفة والتنمية البشرية في دبي أنه لا زيادة في الرسوم المدرسية للمدارس الخاصة للعام الدراسي المقبل 2020- 2021، استناداً إلى مؤشر كلفة التعليم المعتمد، الصادر عن مركز دبي للإحصاء، والبالغ 2.35%، إذ يعد المنهجية المتبعة في احتساب التعديلات السنوية للرسوم المدرسية.

وأخطرت الهيئة المدارس الخاصة، في دبي، رسمياً، بمؤشر كلفة التعليم المعتمد لإطار عمل ضبط الرسوم المدرسية للعام الدراسي المقبل.

وقال المدير التنفيذي لقطاع التصاريح والالتزام في الهيئة، محمد أحمد درويش، إن «إطار عمل ضبط الرسوم المدرسية في دبي يعتمد منهجية علمية ومعايير فنية دولية، تربط بين جودة التعليم ومؤشر كلفة التعليم، بما يراعي مصالح الطلاب، ومسيرة التعليم، ويوفر مناخاً ملائماً للمستثمرين في قطاع التعليم».

ولفت إلى أن التنوع الفريد من نوعه في المناهج التعليمية والثقافات يعد سمة مميزة لمنظومة التعليم الخاص في دبي.

وأشار درويش إلى افتتاح 72 مدرسة خاصة جديدة، تتوزع على مختلف المناطق السكنية في إمارة دبي، خلال السنوات السبع الماضية. كما التحق بمدارس دبي الخاصة أكثر من 70 ألف طالب وطالبة خلال الفترة ذاتها، بنسبة زيادة في أعداد الطلبة بلغت 31% «ما يعكس جاذبية قطاع التعليم الخاص في دبي لمزودي الخدمات التعليمية من جهة، وللعائلات من مختلف الثقافات والجنسيات، من جهة أخرى».

وبحسب إطار عمل ضبط الرسوم المدرسية في دبي، يُسمح لبعض المدارس تقديم طلب الحصول على زيادات استثنائية في الرسوم إلى الهيئة، استناداً إلى معايير محددة تحت مظلة «معدل العائد العادل».

أما المدارس غير الربحية فلا تخضع لإطار ضبط الرسوم المدرسية، شريطة أن تتشاور مع أولياء الأمور، وأن تحصل على موافقة مجلس الأمناء قبل الإعلان عن أي تعديلات في رسومها، بحيث يتم إبلاغ أولياء الأمور مسبقاً بهذه التعديلات.

وتشير الأرقام السنوية لواقع التعليم الخاص في دبي إلى زيادة أعداد الطلبة المسجلين في المدارس الخاصة بدبي بنسبة 2.9٪ العام الدراسي الجاري 2019- 2020 مقارنة بالعام الدراسي 2018- 2019.

طباعة