منح دراسية لأبناء المواطنات في جامعة السوربون أبوظبي

    في إطار حرص صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان، رئيس الدولة، بمعاملة أبناء المواطنات معاملة المواطنين في مجال التعليم العالي، وجّه صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان، ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة، بتخصيص منح دراسية لأبناء المواطنات في جامعة السوربون أبوظبي في مختلف التخصصات العلمية والأكاديمية بالجامعة.

    وحرصاً من الجامعة على تنفيذ توجيهات القيادة الرشيدة، سوف تشمل منحة الطلبة الإماراتيين رسوم برامج البكالوريوس لأبناء المواطنات وبأثر رجعي. وتشمل المنحة السنة التأسيسية إذا تطلب البرنامج. ويجيء هذا القرار لإعطاء الفرصة لأبناء المواطنات في نيل شهادات تعليمية بما يضمن تمتعهم بأفضل فرص التعليم في الدولة، باعتبارهم أحد مكونات النسيج المجتمعي وركناً من أركانه الأساسية.

    وكان صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان، ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة، قد وجه في مارس 2018، بتخصيص منحة للطلبة الإماراتيين الدارسين حالياً في جامعة السوربون أبوظبي لتغطية الرسوم الدراسية في برامج البكالوريوس. وتشمل المنحة أيضاً الطلبة المواطنين الذين سيلتحقون بالجامعة مستقبلاً. وذلك حرصاً من سموه على تأهيل أبناء الوطن علمياً ومعرفياً وفكرياً بأفضل المهارات والخبرات في الجامعات المرموقة.

    من جانبه، قال وزير دولة، رئيس مجلس أمناء جامعة السوربون أبوظبي زكي أنور نسيبة، إن "حرص صاحب السمو رئيس الدولة وتوجيهات صاحب السمو ولي عهد أبوظبي على توفير فرص التعليم العالي لأبناء المواطنات عبر منح دارسية في هذه الجامعة العريقة،  يؤكد أن الإنسان الذي يعيش على أرض دولة الإمارات العربية المتحدة هو محور اهتمام القيادة الرشيدة".

    وأضاف "إن هذه الرعاية الكبيرة من القيادة الرشيدة لأبناء المواطنات تؤكد الحرص على ضرورة مشاركتهم في تنمية وتطوير المجتمع، والمساهمة في العمل على دعم مسيرة التنمية في دولة الإمارات ونهضتها".

    طباعة