بهدف تسهيل حركة سيارات الشرطة والإسعاف والدفاع المدني

    طالبة تبتكر إشارة مرور ذكية لـ «الطوارئ»

    مريم أثناء عرض مشروعها. ■من المصدر

    ابتكرت طالبة في الصف السادس بمدرسة سهيلة للتعليم الأساسي، إشارة مرور ذكية لتسهيل حركة سيارات الشرطة والإسعاف والدفاع المدني، في حالات الطوارئ، وذلك بإضافة إضاءة زرقاء إلى إشارة المرور الضوئية، لتصبح رباعية الإضاءة (خضراء وصفراء وحمراء وزرقاء).

    وشرحت الطالبة مريم سعود الخاطري فكرة المشروع بأنها تعتمد على إضافة اللون الأزرق إلى الإشارات الضوئية الثلاث، بالإضافة إلى إضاءات أرضية زرقاء، وتستخدم لتحديد المسار الخاص بمرور كل من سيارات الإسعاف والشرطة والدفاع المدني، مشيرة إلى أن الإشارة المضافة تساعد على تجنب الازدحام عند إشارات المرور وضمان سرعة الاستجابة في الحالة الطارئة.

    وأضافت أن الشوارع تفتقد إلى مسارات مخصصة للطوارئ، ‏ومن ثم فإنه من الضروري تركيب ‏إشارة إضافية زرقاء لإشارات المرور مع إضاءة أرضية زرقاء تستخدم لتحديد المسار الخاص بمرور كل من سيارات الإسعاف والشرطة والدفاع المدني.

    وذكرت أن هذه الإشارة التي تعمل تلقائياً عند مرور أي من السيارات الثلاث (الشرطة والإسعاف والدفاع المدني)، تسهم بشكل كبير في تنظيم حركة المرور، وإنقاذ الحالات الطارئة التي قد تفقد حياتها بسبب الازدحام المروري، وعدم تمكن هذه السيارات من المرور في الوقت المناسب.

    ولفتت إلى أنها تلقت دعماً كبيراً من قبل أسرتها ومدرستها لتنفيذ المشروع، منوهة بأنها ترغب في المساهمة في الحد من الحوادث المرورية، لتعزيز السلامة على الطرق في دولة الإمارات.


    - الابتكار يسهم في الحد من الحوادث المرورية ويعزز السلامة على الطرق.

     

    طباعة