حددت 7 أيام للاختبار موزعة على الفصلين الثاني والثالث

«التربية» تستأنف اختبار «إمسات» 25 يناير

عدم السماح للطالب بدخول قاعات الاختبار بعد 15 دقيقة من بدء الامتحان. تصوير: باتريك كاستيلو

أفادت وزارة التربية والتعليم بأن الطلبة يستأنفون أداء اختبارات الإمارات القياسية (إمسات)، يوم السبت الموافق 25 من يناير المقبل، في الأسبوع الثاني بعد عودتهم من إجازة الفصل الدراسي الأول (إجازة الشتاء)، وحددت للاختبار سبعة أيام (السبت من كل أسبوع)، موزعة على الفصلين الدراسيين الثاني والثالث.

وأوضح جدول مواعيد الاختبارات، الذي نشرته الوزارة على موقعها الإلكتروني، أن الفصل الدراسي الثاني، الذي لا يزيد عدد أيامه على 55 يوماً، سيشهد خمسة أيام (السبت من كل أسبوع) لأداء اختبار «إمسات»، فيما لن يتبقى سوى يومين في الفصل الدراسي الثالث (السبت من أول أسبوعين).

وأشارت الوزارة إلى أنه إذا تعذر حضور الطالب لأي اختبار من اختبارات الإمارات القياسية (إمسات)، لسببٍ ما، فلن يسمح له بالتسجيل في الاختبار مرة أخرى إلا في حالات استثنائية (مرض، طارئ عائلي.. إلخ)، وعندها يتوجب على الطالب رفع طلب إعادة اختبار لإدارة الاختبارات الوطنية والدولية للنظر في الطلب.

وقالت «لابد للطالب من تحديد سبب غيابه بالتفصيل، وإرفاق تقرير طبي أو شهادة مرضية صادرة من مستشفى حكومي، ومصدقة من وزارة الصحة ووقاية المجتمع أو هيئة الصحة، وعليه ستتم مراجعة طلبه، وإبلاغه بموعد الاختبار المخصص له، في حالة اعتماد العذر وانطباق الشرط عليه».

وأضافت الوزارة أنه في حال قيام الطالب بالغشّ أو محاولة الغشّ، فلن يتم احتساب درجته في الاختبار، وعليه لن يتمكن من التسجيل أو حضور اختبارات لاحقة في السنة الأكاديمية الحالية، وعليه سيظهر قرار عدم احتساب درجة الاختبار القياسي (إمسات) لسجل الطالب في نظام النابو «NAPO» بشكل دائم.

ودعت الوزارة الطلبة الإماراتيين إلى ضرورة التسجيل في نظام الاختبارات الوطنية، إضافة إلى التأكد من التسجيل في نظام «النابو»، لضمان الحصول على القبول في الجامعات الحكومية، ولا يحل التسجيل في اختبار الإمسات محل ذلك، في حين يكتفي الطالب غير الإماراتي بالتسجيل في نظام الاختبارات الوطنية (إمسات).

ولفتت الوزارة إلى إمكانية أن يغير الطالب موعد الاختبار عند الضرورة، مع مراعاة أن التسجيل للاختبار سيغلق قبل الموعد المقرر للاختبار بأسبوعين، وعندها لن يتمكن الطالب من تغيير الموعد أو إلغاء التقدم للاختبار، بل يتوجب عليه التقدم للاختبار، وفي حالة عدم حضور الطالب يُسجل «غياب».

وذكرت الوزارة أنه يمكن للطالب التقدم للاختبارات في أيام مختلفة، حيث توجد فرصة لاختيار التوقيت والمكان المناسبين، حسب الفترات الزمنية المتاحة والمقاعد الشاغرة، على أن يتحمل الطالب مسؤولية اختيار المكان والتوقيت، حيث أنه توجد مراكز عدة في إمارات الدولة، وعلى الطالب وولي أمره مراجعة موقع اختبارات الإمارات القياسي لمعرفة المزيد من المعلومات عن أماكن الاختبار وتوقيتها، وزيارة صفحة الأسئلة الأكثر شيوعاً emsat.moe.gov.ae.

وشددت الوزارة على عدم السماح للطالب المتأخر بالدخول إلى قاعات الاختبار بعد مرور 15 دقيقة من بدء الاختبار، ويُسجل «غياب» في هذا الاختبار، مضيفة أنه يتوجب على الطالب إحضار نسخة مطبوعة من تذكرة الاختبار، إضافة إلى الهوية الإماراتية الأصلية (لن يتم قبول النسخ)، وفي حال تعذر إحضار ما ذُكر آنفاً، فلن يسمح للطالب بالدخول إلى قاعات الاختبار، ويُسجل «غياب» في هذا الاختبار.

صلاحية النتائج

أكدت وزارة التربية والتعليم أن نتائج الطالب في الاختبار القياسي (إمسات) ستكون متوافرة على صفحته بعد ثلاثة أسابيع من تاريخ تقديم الاختبار.

وأشارت إلى أن نتيجة الاختبار تكون صالحة لمدة 18 شهراً فقط من تاريخ أداء الاختبار.


- «التربية» لن تسمح للطالب المتغيب بإعادة الاختبار مرة أخرى إلا في حالات استثنائية.

طباعة