في الميدان

«قدوة» يركز على دور المعلم في تطور التعليم

أعلن مكتب شؤون التعليم في ديوان ولي عهد أبوظبي عن تنظيم فعاليات منتدى «قدوة 2019»، يومي 5 و6 أكتوبر المقبل في منارة السعديات في أبوظبي، تحت رعاية صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان، ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة، وبعنوان «نحو كفاءات تعليم عالمية»، إذ ستركز على دور المعلم الجوهري في تطور العملية التعليمية، كما يشارك في المنتدى أكثر من 40 متحدثاً محلياً وإقليمياً وعالمياً في مختلف جلسات الحوار وورش العمل.

وتأتي الدورة الثالثة من «قدوة» هذا العام تحت عنوان «نحو كفاءات تعليم عالمية»، لتؤكد على دور المعلم الجوهري في العملية التعليمية، وتوفير منصة من المعلمين ولأجلهم، حيث يسلط «قدوة 2019» الضوء على أفضل الممارسات والمنهجيات التعليمية، ويتيح للمعلمين في الدولة إمكانية التواصل مع قادة القطاع والخبراء، والمشاركة بفاعلية في الحوار المتعلق بالعملية التعليمية.

كما يسهم «قدوة 2019» في تعزير مكانة الدولة في مجال التعليم القادرة على مواكبة متطلبات المستقبل من خلال اعتماد أحدث الابتكارات والممارسات العالمية، والتأثير بالتالي على الأنظمة والسياسات.

وأكد مدير مكتب شؤون التعليم في ديوان ولي عهد أبوظبي، محمد خليفة النعيمي، أن القائمة المتميزة من المتحدثين في دورة هذا العام تؤكد على المكانة المرموقة التي وصل إليها منتدى «قدوة» منذ انطلاقته، بوصفه من أهم المنصات التي ترتقي بمستويات التعليم على مستوى دولة الإمارات والعالم، بما يوفر بيئة حاضنة للحوار والتواصل وتبادل أفضل الممارسات والأساليب التعليمية التي لها أثر إيجابي.

 

طباعة