مليون طالب وطالبة في المدارس الحكومية والخاصة يستهلون العام الدراسي الجديد غدا

صورة

يستهل غدا أكثر من مليون و100 ألف طالب وطالبة الدراسة في العام الدراسي الجديد في التعليم العام والخاص على مستوى الدولة، بينهم 153 ألفاً و15 طالباً وطالبة في المدارس الحكومية في دبي والإمارات الشمالية، فيما بدأ نحو 26 ألف معلم وإداري وفني، دوامهم في 25 من أغسطس الماضي، بواقع 15 ألف معلم في أبوظبي، و11.163 في دبي والمناطق الشمالية، بحسب أخر إحصائيات وزارة التربية والتعليم، لحين الإعلان عن إجمالي أعدادهم، وتفاصيل التعينات الجديدة لتلك الفئات في العام الدراسي الجديد.

وذكرت الوزارة أن 8027 طالباً وطالبة يدرسون في 307 شعب في رياض الأطفال وصفوف الأول والسابع والتاسع والعاشر والحادي عشر، سوف تطبق عليهم اللغة الصينية العام الدراسي الجاري، واستقطبت الوزارة 150 معلم لتدريس هذه اللغة، إذ خاضوا برامج تدريبية في معهد التدريب بعجمان.

وذكر التقويم المعتمد من  المجلس الوزاري للتنمية، لجميع مدارس الدولة بمختلف أنواعها «حكومية وخاصة» المطبقة لمنهاج وزارة التربية والتعليم للعام الدراسي الجديد يبدأ دوام الفصل الدراسي الأول للهيئات بأنواعها كافة للعام الدراسي 2019-2020، يوم الأحد 25 أغسطس 2019، وللطلبة في يوم 1 سبتمبر، ويستمر حتى يوم 12 ديسمبر، لتبدأ إجازة الشتاء للطلبة في الفترة من 15 ديسمبر حتى 9 يناير 2019، لمدة أربعة أسابيع منها 20 يوم عمل، في وقت تبدأ إجازة الهيئات، في 22 ديسمبر وتنتهي2 يناير 2020 لمدة أسبوعين منها 10 أيام عمل.

وتستأنف الهيئات بأنواعها كافة، الدوام إيذاناً لبدء الفصل الدراسي الثاني، يوم 5 يناير 2020، فيما يبدأ للطلبة يوم 12 من الشهر ذاته، حيث تقرر لهم أسبوعان لإجازة الربيع في الفترة من 29 مارس من العام ذاته، حتى 9 إبريل، مقابل أسبوع واحد للهيئات في الفترة من 29 مارس حتى 2 إبريل المقبل.

ويبدأ دوام الهيئات بأنواعها، في الفصل الدراسي الثالث في يوم 5 إبريل 2020، فيما يبدأ الطلبة دوامهم للفصل ذاته يوم 12 منه، وتحدد نهاية الدوام للعام الدراسي 2019-2020 للطلبة يوم 2 يوليو، وللهيئات التدريسية والفنية والإدارية 9 منه، في وقت بلغ عدد أيام التمدرس لهذا العام بما فيها أيام الامتحانات 185 يوماً.

من جهة أخرى، وزعت الوزارة الكتب المدرسية، على 598 مدرسة حكومية على مستوى الدولة، بواقع 347 في دبي والمناطق الشمالية، و251 في أبوظبي والظفرة والعين، خلال الفترة من 25-29 أغسطس الماضي، على أن تكون جميع الكتب الدراسية متوفرة للطلبة مع انطلاقة العام الدراسي الجديد.

وتعمل الوزارة على تفعيل مبادرة إعادة تدوير الكتب المدرسية، إذ استحدثت نوعية ورق جديدة، صديقة للبيئة وذات مواصفات عالية، تسهم في تخفيف الانبعاثات الحرارية، وثاني أكسيد الكربون، فضلاً عن الوفرة في استهلاك المياه، وقطع الاشجار، فكل كتاب مطبوع من الورق الصديق للبيئة، والمعاد تدويره، يوفر 25 لتراً من الماء، و5 كيلو وات من الطاقة، و2.4 كيلو من الاخشاب.

وأفادت الوزارة بأنه يتم استخدام 3000 - 4000 طن من الورق المعاد تدويره، في كل فصل دراسي، في عملية تستغرق شهرين تقريباً للتدوير، موضحة أنه يتم استخدام الورق الجديد مع انطلاق الفصل الدراسي الاول للعام الدراسي 2019-2020، لكتب الصفين الاول والثاني، على أن يتم تعميم استخدامه تدريجياً، لجميع الصفوف، بداية من الفصلين الدراسيين الثاني والثالث المقبلين.

طباعة