تربويون: زيادة عدد المدارس توسّع قاعدة الاختيار أمام ذوي الطلبة

مدارس خاصة في أبوظبي تطرح خصومات على الرسوم الدراسية تصل إلى 60%

مدارس خاصة تعلن استمرارها في تسجيل الطلبة وتوفير جولات داخل مرافقها. من المصدر

أعلنت مدارس خاصة في أبوظبي استمرارها في تسجيل الطلبة، وطرحت عروض تخفيض على الرسوم الدراسية وصلت إلى 60%، لتشجيع ذوي الطلبة على تسجيل أبنائهم، فيما أرجع معلمون وإداريون السبب في ذلك إلى زيادة أعداد المدارس الخاصة، خلال السنوات الأربع الأخيرة، ما يصبّ في مصلحة الطالب والعملية التعليمية، مطالبين أولياء الأمور باختيار المدارس بناءً على المستوى الأكاديمي، وألا ينساقوا وراء الخصومات.

وأشارت إحصاءات إلى أن عدد المدارس في العام الدراسي 2015 / 2016، بلغ 186 مدرسة توفر نحو 250 ألف مقعد، ومسجل به 236 ألف طالب وطالبة، وفي العام الدراسي 2016 / 2017، بلغ عدد المدارس الخاصة 191 مدرسة، توفر 274 ألف مقعد دراسي فيما بلغ عدد الطلبة 241 ألف طالب وطالبة، فيما وصل عدد المدارس خلال العام الدراسي 2018 – 2019، إلى 198 مدرسة توفر 295 ألف مقعد دراسي، ومسجل بها 251 ألف طالب وطالبة، فيما توقعت دائرة التعليم والمعرفة أن يبلغ عدد الطلبة الملتحقين بالمدارس الخاصة في إمارة أبوظبي 283 ألفاً و798 طالباً وطالبة بحلول العام الدراسي 2020/‏‏‏‏‏‏‏2021.

ورصدت «الإمارات اليوم» إعلانات ممولة على موقع التواصل الاجتماعي «فيس بوك» لمدارس خاصة في أبوظبي، تفيد بتوافر مقاعد شاغرة، واستمرار تسجيل الطلبة في الصفوف الدراسية، وتضمنت الإعلانات خصومات عند التسجيل، وخصومات إضافية للأخوة، وللمتفوقين، فيما تلقى ذوو طلبة عشرات الرسائل تدعوهم إلى التسجيل في المدارس، فيما أظهرت إحصاءات دائرة التعليم والمعرفة وجود 44.2 ألف مقعد دراسي شاغر في المدارس، حيث بلغت القدرة الاستيعابية للمدارس الخاصة في أبوظبي 295.3 ألف مقعد دراسي، فيما يبلغ عدد الطلبة المسجلين 251.1 ألف طالب وطالبة.

وعلقت عشرات المدارس الخاصة في أبوظبي على واجهاتها لافتات «التسجيل مفتوح»، بالإضافة إلى انتشار إعلانات لها تؤكد فيها استمرار قبول الطلبة من جميع الصفوف وبرسوم متوسطة ومقبولة.

وأعلنت مدرسة خاصة في أبوظبي، عبر إعلان ممول على موقع «فيس بوك»، عن خصومات على الرسوم الدراسية للطلبة تصل إلى 60%، ودعت أولياء الأمور إلى الإسراع بالتسجيل، كما أعلنت مدرسة أخرى في مدينة العين عن استمرار التسجيل للعام الدراسي 2019- 2020 في جميع المراحل الدراسية، المنهج الأميركي ومنهج وزارة التربية والتعليم، مشيرة إلى وجود خصم للأشقاء والمتفوقين بنسبة 10%.

فيما طرحت مدرسة خاصة 100 منحة دراسية، قيمة المنحة الواحدة تصل إلى 2000 درهم، حسب المرحلة الدراسية، وذلك بمناسبة عام التسامح، في إطار سعيها لتخفيف الأعباء المالية عن الأهالي بعد موسم الصيف المصاحب للأعياد والسفر، وحددت 18 أغسطس الماضي موعداً لبدء التقديم على المنح من خلال زيارة المدرسة، وتقديم طلب واجتياز اختبارات القبول للطلبة الجدد، فيما أعلنت أكثر من مدرسة عن خصم 10% للطلبة الجدد، مع تمديد الفترة الزمنية الخاصة بتسديد القسط الأول من الرسوم الدراسية حتى نهاية نوفمبر المقبل، وتضمنت إعلانات التسجيل خصومات لطلبة رياض الأطفال بنسبة 10%، وترتفع إلى 15% في حال تسجيل الطلبة بالصفوف الدراسية الأعلى.

وأرجع عدد من المعلمين والإداريين في مدارس خاصة، بينهم نزار أحمد، وعصام شرفي، وميثاء عبدالله، ولبنى صالح، ومحمد حامد، وولاء بشار، عدم إغلاق باب التسجيل في معظم المدارس إلى زيادة أعداد المدارس الخاصة، والقدرة الاستيعابية، خلال السنوات الأربع الأخيرة، بنسب أعلى من الزيادة التي شهدتها أعداد الطلبة، ما نتج عنه مقاعد شاغرة في معظم المدارس.

وأكدوا أن زيادة عدد المدارس والمقاعد الدراسية تصبّ في مصلحة الطالب والعملية التعليمية، حيث توسع قاعدة الاختيار أمام أولياء الأمور، ما يترتب عليه البقاء للمدارس الأفضل أكاديمياً وتربوياً، وطالبوا أولياء أمور الطلبة باختيار مدارس أبنائهم بناء على المستوى الأكاديمي، وألا ينساقوا وراء الخصومات، وذلك حفاظاً على مستقبلهم وضمان حصولهم على تعليم يمكنهم من امتلاك المهارات، بدلاً من الإسراع بتسجيل أطفالهم في مدارس تقدم خصومات مالية، ورغم ذلك مخرجاتها التعليمية ضعيفة ولا تتساوى مع ما يتم دفعه من رسوم.

فيما أظهرت بيانات القدرة الاستيعابية للمدارس الخاصة في أبوظبي، وأعداد التسجيل في المدارس الخاصة في أبوظبي، حتي العام الدراسي الماضي، أن إجمالي المقاعد الدراسية في مدارس المنهاج الأميركي تبلغ 84 ألفاً و500 مقعد، ومسجل بها 70 ألف طالب، فيما تضم مدارس المنهاج البريطاني 72 ألفاً و600 مقعد ومسجل بها 60 ألفاً و400 طالب، ومدارس المنهاج الهندي 48 ألفاً و500 مقعد ومسجل بها 44 ألفاً و800 طالب، ومدارس منهاج وزارة التربية 55 ألفاً و200 مقعد ومسجل بها 46 ألفاً و500 طالب، ومدارس منهاج «سابس» 14 ألفاً و600 مقعد ومسجل بها 12 ألفاً و800 طالب، بالإضافة إلى مدارس تطبق مناهج أخرى وتضم 19 ألفاً و800 مقعد ومسجل بها 16 ألفاً 600 طالب.

وأشارت البيانات «الصادرة عن دائرة التعليم والمعرفة»، إلى أن عدد المقاعد الدراسية في المدارس ذات الرسوم العالية جداً، يبلغ 31.1 ألف مقعد ومسجل بها 20.2 ألف طالب وطالبة، فيما يبلغ عدد المقاعد الدراسية في المدارس ذات الرسوم العالية 61.1 ألف مقعد، ومسجل بها 47.8 ألف طالب، ويبلغ عدد مقاعد المدارس متوسطة الرسوم 54.9 ألف مقعد ومسجل بها 50.7 ألف طالب، كما يبلغ عدد مقاعد المدارس منخفضة الرسوم 84.6 ألف مقعد ومسجل بها 69.5 ألف طالب، بالإضافة إلى 60.9 ألف مقعد في المدارس ذات الرسوم المنخفضة جداً، والمسجل بها 60.9 ألف طالب.


شروط تسجيل الطلبة

أفادت دائرة التعليم والمعرفة بأنها تعتمد اشتراطات محددة لتسجيل الطلبة بالمدارس الخاصة في إمارة أبوظبي، مشيرة إلى أحقية جميع الطلبة، باختلاف أعراقهم وأجناسهم، في التقدم بطلب التسجيل في أي مدرسة خاصة، والسماح لأولياء الأمور بزيارة المدرسة قبل التسجيل.

وأكدت الدائرة أن المدارس ملزمة بإعادة تسجيل الطلبة الحاليين للسنة الدراسية التالية، في حال رغبة ولي الأمر في ذلك، وما لم تكن هناك مشكلة سلوكية تبرر عدم القبول، وشددت على أن المدارس ملزمة أيضاً بقبول الطلبة ذوي الحالات الصحية المزمنة وتوفير الدعم اللازم لهم.

وأشارت إلى قبول الطلبة في مرحلة رياض الأطفال (روضة أولى وروضة ثانية) دون مقابلات أو اختبارات، فيما يجوز للمدرسة إجراء مقابلة مع الطالب في مرحلة التعليم الإلزامي (من الصف الأول وحتى الصف الـ12)، وإجراء اختبارات تحديد المستوى بغرض تقديم الدعم التعليمي الملائم، وليس بغرض القبول أو الرفض.

15

ألف مقعد شاغر برسوم منخفضة.

198

مدرسة في أبوظبي توفر 295 ألف مقعد، ومسجل بها 251 ألف طالب.

طباعة