انقطعت عن الدراسة 20 عاماً .. المحيربي من أوائل الثانوية وترافق ابنتها في الجامعة

أعربت صاحبة المركز الثاني على مستوى الدولة في التعليم المستمر المتكامل فاطمة مبارك محمد المحيربي، عن سعادتها فور تلقيها خبر النتيجة، مؤكدةً أن نجاحها وتميزها أدخل الفرحة إلى قلوب جميع أفراد العائلة، إذ قدم الجميع التهاني والتبريكات.

وسبق لها الحصول على الثانوية العامة بتفوق من 20 عاماً وكانت حاصلة على نسبة 91.7% والتحقت بجامعة زايد ولكنها تزوجت وتوقفت عن الدراسة بعد الفصل الجامعي الأول، مشيرة إلى أن حلم اكمال دراستها ظل يراودها طوال هذه الفترة.

وقالت فاطمة المحيربي: "أصبحت أما لأربعة أبناء، وابنتي الكبرى التحقت العام الماضي بجامعة زايد التي أحبتها من حبي لها والتحقت بتخصص علم النفس الذي كنت أرغب في الالتحاق به، ما شجعني على تنفيذ حلمي المؤجل من سنوات، مشيرة إلى أنها قدمت طلبا للجامعة لإعادة تسجيلها لتكون هي وابنتها في نفس المقعد الدراسي إلا أن طلبها قوبل بالرفض بسبب أن تاريخ حصولها على شهادة الثانوية قديم جداً، واشترطت الجامعة عليها إعادة الثانوية لتسجيلها مرة أخرى".

وأشارت إلى أنها قامت بالتسجيل في التعليم المستمر المتكامل نظام المنازل، واجتهدت طوال العام في التحصيل الدراسي للحصول على الثانوية العامة، وحققت نسبة قريبة جداً من نسبتها منذ 20 عاماً، حيث حققت هذا العام 91.5%، لافته إلى أنها ستدرس في جامعة زايد أيضاً كما حدث أول مرة ولكن هذه المرة ستلتحق بتخصص العلوم السياسية.

 

طباعة