قررت إعطاء الطلبة حصة واحدة يومياً وصرفهم بعد الامتحان

مدارس خاصة في أبوظبي تقلِّص اليوم الدراسي إلى 3 ساعات

المدارس أكدت استمرار دوام الطلبة حتى 4 يوليو المقبل. من المصدر

قررت مدارس خاصة في أبوظبي إنهاء اليوم الدراسي مبكراً بدءاً من اليوم حتى نهاية العام الأكاديمي، حيث سيقتصر اليوم الدراسي على الامتحانات فقط.

وأبلغت مدارس ذوي الطلبة أن مدة اليوم الدراسي ستراوح ما بين ثلاث وأربع ساعات، مشددة على ضرورة حضورهم في الموعد الجديد لاصطحاب أبنائهم للمنزل، فيما أشارت دائرة التعليم والمعرفة إلى أن العام الدراسي ينتهي للطلبة في 4 يوليو المقبل.

وتفصيلاً، أبلغ ذوو طلبة في مدارس خاصة في أبوظبي، «الإمارات اليوم»، بأنهم تلقوا إشعارات من إدارات مدارس أبنائهم تفيد باختصار زمن اليوم الدراسي عقب إجازة عيد الفطر حتى نهاية العام الدراسي الجاري، بحيث تراوح مدته ما بين ثلاث وأربع ساعات فقط، حسب قرار كل مدرسة.

وأكد ذوو طلبة، أحمد صالح، وإيناس محمد، وعبير أحمد، تلقيهم رسائل من مدارس أبنائهم تفيد بأن اليوم الدراسي سيبدأ من السابعة والنصف صباحاً وينتهي في العاشرة والنصف، فيما ستتحرك الحافلات المدرسية للعودة بالطلبة إلى منازلهم في الحادية عشرة، مشيرين إلى أن المدارس أكدت على ذوي الطلبة غير المسجلين في خدمة الحافلات المدرسية الحضور للمدرسة في العاشرة والنصف لاصطحاب أبنائهم.

وأفاد ذوو طلبة، أشرف أحمد، ومي محمد، وماجدة فاروق، وإيمان البحيري، بأن مدارس أبنائهم أبلغتهم بأن اليوم الدراسي سيبدأ في الثامنة صباحاً وينتهي في الثانية عشرة ظهراً، وأن الطلبة سيؤدون امتحانات نهاية العام وعقب الامتحان سيحصلون على حصة دراسية واحدة خاصة بالمادة التي سيعقد فيها امتحان اليوم التالي.

وأشار ذوو الطلبة إلى أنهم كانوا يفضلون إنهاء العام الدراسي قبل إجازة عيد الفطر، بدلاً من إطالته بهذا الشكل، خصوصاً أن الشهر المتبقي لا يوجد فيه دراسة بالشكل المعتاد، وسيقتصر على الامتحانات فقط، وغالبية الطلبة سيتوقفون عن الذهاب إلى المدرسة مع نهاية الامتحانات، ولن يداوموا حتى نهاية العام الدراسي.

وذكر المعلمون، محمد راجح، وشرين فايق، ومها حسن، وهيام حسن، أن فترة الامتحانات في المدارس يصعب معها استكمال اليوم الدراسي، خصوصاً أن الحالة الذهنية للطلبة تكون قد استنفدت بسبب التركيز في الامتحان، والقلق الذي يصاحبه، إضافة إلى رغبة الطلبة في العودة إلى منازلهم للراحة، والاستعداد للامتحان المقبل، مشيرين إلى الانتهاء من المنهاج قبل إجازة عيد الفطر.

وأكد المعلمون أن نهاية الامتحانات ستكون في 20 يونيو الجاري على أقصى تقدير، إلا أن الدراسة ستستمر لمدة 14 يوماً بعد الامتحانات، حيث ينتهي العام الأكاديمي في 4 يوليو المقبل. وسيتلقى الطلبة خلال هذه المدة دروساً وأنشطة صفية تدعم مهاراتهم في القراءة والكتابة، بجانب تنفيذ مشاريع علمية، مع وضع خطط دعم فردية للطلبة المحتاجين للدعم في بعض المواد، خصوصاً أن الطلبة في هذه الفترة يكونون أكثر قابلية للتعلم لعدم وجود امتحانات أو تقييم يسبب لهم التوتر والقلق.

جدير بالذكر أن «الإمارات اليوم» كانت قد أجرت استطلاع رأي على حسابها الرسمي في موقع التواصل الاجتماعي «تويتر»، لمعرفة رأي الطلبة وأولياء الأمور والمعلمين في استمرار تطبيق نظام الفصول الدراسية الثلاثة، الذي بدأ تطبيقه في العام الأكاديمي (2010 – 2011)، أو العودة إلى نظام الفصلين الدراسيين.

وأظهرت نتائج الاستطلاع أن 88% من المشاركين، الذين بلغ عددهم نحو 54 ألف مشارك، يفضلون العودة إلى نظام الفصلين، فيما أيد 7% من المشاركين استمرار تطبيق نظام الفصول الثلاثة، فيما اختار 5% من المشاركين أن يكونوا محايدين، فيما أظهر التقويم الأكاديمي لجامعات في الدولة انتهاء العام الدراسي بها قبل المدارس بمدة لا تقل عن 45 يوماً.

ذوو طلبة فضلوا إنهاء العام الدراسي قبل إجازة عيد الفطر بدلاً من إطالته بهذا الشكل.

طباعة