يضاعف نسبة الأمان

«الكعبي» يبتكر تطبيقاً لمنع اختراق الـ «باسوورد»

الابتكار حصل على أفضل مشروع تخرج في «التقنية العليا» بالعين. من المصدر

ابتكر طالب في تخصص أمن المعلومات بكليات التقنية العليا فرع العين، سيف محمد الكعبي، تطبيقاً ذكياً لتقوية كلمة السر ومنع اختراقها، وأطلق على التطبيق اسم «تايم باسوورد» حيث يضاعف نسبة الأمان في سرية الرقم السري، بنسبة تتجاوز الـ1000 مرة، ويقلل نسبة نجاح اختراق الـ«باسوورد» إلى أقل من 1%، حيث يربط التطبيق بكتابة الأرقام السرية بوقت محدد منذ بدء إدخال الرموز، وحصل من خلاله على أفضل مشروع تخرج في كليات التقنية العليا فرع العين.

وقال الكعبي، إن مشروع التخرج الجامعي كان عن تقوية الـ«باسوورد» لمنع اختراقه، وذلك عن طريق ربطه بالوقت، بحيث يتطلب تحديد فارق زمني محدد بين كل «كود» في الرقم السري عند الاستخدام، مشيراً إلى أن الرمز السري (ABCD) من أسهل الأرقام السرية في العالم، واختراقها يحتاج إلى يوم، ولكن بإضافة التوقيت إلى الـ«باسوورد» تزيد المدة المتوقعة لنجاح اختراق الرمز السري إلى سنوات، حيث سيكون على قراصنة الإنترنت (الهاكر) محاولة التوصل للوقت المحدد لإدخال كل «كود» وليس الوصول إلى «الكود».

وتابع أن كل مستخدم تكون له حرية تحديد الوقت المخصص لإدخال كل رمز في رقمه السري، وبالتالي حتى لو توصل أي شخص إلى الرقم السري، سواء مصادفة أو بالاحتيال أو أي طريقة، فلن يتمكن من الاستفادة منه، سواء في فتح بريد إلكتروني، أو حسابات التواصل الاجتماعي، أو استخدام البطاقات البنكية، وغيرها من المعاملات التي تحتاج إلى استخدام أرقام شخصية.

وأضاف أن هذه الخاصية يمكنها مساعدة البنوك والشركات على حماية أسرارها وأسرار عملائها، خصوصاً مع التزايد المستمر للهجمات والجرائم الإلكترونية، مشيراً إلى أنه قام بعمل تطبيق ذكي لشرح البرنامج كاملاً، وكيفية الاستفادة به وتنفيذه حتى يتيح للأفراد حماية أسرارهم وممتلكاتهم، بالإضافة إلى الإسهام في القضاء على الجرائم الإلكترونية.

طباعة