إطلاق أول دليل لتعلّم الابتكار باللغة العربية - الإمارات اليوم

تعزيزاً للقدرات الوطنية.. وبالتعاون بين «محمد بن راشد للابتكار» و«نستا»

إطلاق أول دليل لتعلّم الابتكار باللغة العربية

أطلق مركز محمد بن راشد للابتكار الحكومي، النسخة العربية من «دليل تعلم الابتكار»، الذي يهدف إلى تعزيز الكفاءات، وبناء الطاقات والكوادر الوطنية الحكومية المبتكرة على أسس عملية وعلمية متقدمة، لتشارك بفعالية في تطوير وابتكار حلول للتحديات المستقبلية.

ويأتي إطلاق الدليل، الذي تم تطويره بالتعاون مع المؤسسة الوطنية للعلوم والتكنولوجيا والفنون في بريطانيا (NESTA)، ضمن أهداف مركز محمد بن راشد للابتكار الحكومي، المتمثلة في تعزيز ثقافة الابتكار وتنمية القدرات المبتكرة في العمل الحكومي.

وأكدت مساعدة المدير العام للاستراتيجية والابتكار في مكتب رئاسة مجلس الوزراء بوزارة شؤون مجلس الوزراء والمستقبل مديرة مركز محمد بن راشد للابتكار الحكومي، هدى الهاشمي، أن إطلاق دليل تعلم الابتكار يمثل إضافة معرفية وفرصة لجميع موظفي الحكومة الاتحادية، والمهتمين بالابتكار في الجهات الحكومية المحلية وشركات ومؤسسات القطاع الخاص، للاستفادة من هذه النماذج والأدوات في تعزيز ثقافة الابتكار في جهاتهم، وتمكينهم من إيجاد الحلول السريعة والفعالة للتحديات التي تواجههم بطرق وأساليب مبتكرة. وقالت إن الدليل يتيح للمهتمين من موظفي الحكومة وأفراد المجتمع، الاستفادة من الأدوات والمهارات التي يتضمنها، ما يسهم في خلق بيئة داعمة يتحول من خلالها الابتكار إلى منهجية عمل وأسلوب حياة يدعم التوجهات المستقبلية للدولة.

ويتضمن الدليل نماذج سهلة الاستخدام والتطبيق تم تصميمها لمساعدة المبتكرين وتمكين الجهات الحكوميّة من تطوير مبادرات وحلول مبتكرة تعزز كفاءة القطاع الحكومي وترتقي بالخدمات، ويمكن للمهتمين الاطلاع على دليل تعلم الابتكار عبر منصة «ابتكر» من خلال موقعها الإلكتروني.

 

طباعة