يسمح بعرض ومشاركة الصور على التلفزيونات الذكية

طالبان يبتكران تطبيقاً يحاكي «إنستاغرام»..و«سامسونغ» تتبناه

ناصر الريحي يعرض الابتكار عبر شاشة التلفزيون. الإمارات اليوم

نجح الطالبان المواطنان ناصر الرايحي وشيماء الحفيتي، في ابتكار تطبيق خاص بالتلفزيونات الذكية سمّياه «إنستا تي في» يحاكي التطبيق المشهور «إنستاغرام» على الهواتف الذكية، ويمكّن المستخدم من مشاهدة ومشاركة الصور عبر التلفزيونات، فيما أعلنت شركة «سامسونغ» العالمية نيتها تبنّي الابتكار، وإدخاله ضمن برامج التلفزيونات الذكية التي تنتجها.

وقال الطالب بالفرقة الرابعة بكلية هندسة الكمبيوتر في جامعة خليفة فرع الشارقة، ناصر الرايحي، إن البرنامج يهدف إلى تمكين المشاهدين من استخدام التلفزيون الذكي للدخول إلى «الإنترنت» ومشاهدة الصور وتحميلها، عن طريق استخدام موقع التواصل الاجتماعي «إنستاغرام».

وأضاف الرايحي «البرنامج تم تصميمه عن طريق استخدام لغة (ويب)، بعد أن جاءتنا الفكرة بسبب حاجة العديد من الناس إلى تحميل صورهم على التلفزيون وعدم وجود هذه الخاصية في التلفزيونات الذكية».

وأوضح الرايحي، أن شركة سامسونغ تواصلت معهما، بعد أن شاهدت التطبيق خلال مشاركتهما في مسابقة تطبيقات الهاتف المتحرك ‬2013، التي نظمها قسم الهندسة الكهربائية وهندسة الكمبيوتر في جامعة خليفة، بالتعاون مع صندوق خليفة، وبرعاية «الإمارات المتقدمة للاستثمارات»، وهيئة تنظيم الاتصالات، و«سامسونغ».

وكشف الرايحي أن «سامسونغ» طلبت منهما استكمال البرنامج، وإدخال بعض الميزات الإضافية، مثل استخدام الكاميرا الموجودة في التلفزيون في التقاط الصور وتحميلها مباشرة عن طريق البرنامج، وذلك تمهيداً لإنتاج التلفزيونات الذكية بهذه الخدمة، هذا الصيف، وتسويقها على مستوى العالم.

وأشار إلى أنهما يسعيان لتسجيل براءة اختراع للتطبيق عن طريق شركة سامسونغ، وأنهما حتى الآن لم يتحدثا في الأمور المالية الخاصة بهما.

وذكرت الطالبة بالفرقة الرابعة بكلية هندسة الكمبيوتر في جامعة خليفة، شيماء الحفيتي، أن فكرة البرنامج جاءتهما «بعدما وصل عدد مستخدمي برنامج إنستاغرام، عبر الهاتف المحمول، إلى أكثر من ‬100 مليون مستخدم، خلال الربع الأول من العام الجاري، وفق إحصاءات موقع التواصل الاجتماعي (فيس بوك)، فقررنا تنفيذ الفكرة على التلفزيونات الذكية». وأوضحت أن البرنامج مربوط بالنظام الخاص بـ«سيرفر إنستاغرام» على «الإنترنت»، ويعمل بضغطة زر فيقوم بعرض صور عشوائية، ومع كل ضغطة يتم عرض صور جديدة، مشيرة إلى أن التطويرات التي تتم حالياً على البرنامج تهدف إلى إدخال نظام البحث عن الصور عن طريق الحروف والأسماء.

وأشارت الحفينتي إلى أن تصميم البرنامج استغرق أسبوعين في معامل الجامعة، تحت إشراف الدكتور أحمد بن طيبة، وبعد عرضه على هامش المسابقة، اجتمع بهما ممثلان عن شركة سامسونغ في الإمارات، وأعلنا رعايتهما للبرنامج ومساعدتهما في تطويره، تمهيداً لضمه إلى برامج التلفزيونات الذكية التي ستُنتج مستقبلاً، واتفق على أن يعقد الاجتماع الأول بينهما وبين مسؤولي الشركة نهاية الشهر الجاري.

طباعة