برعاية
    العد التنازلي لإكسبو دبي 2020

    محاكم.. قصص

    قضت محكمة الجنايات في دبي بالسجن 10 سنوات وغرامة 50 ألف درهم بحق زائرة (إفريقية) ظنت أنها ستنجح في تهريب أكثر من كيلوغرام و180 غراماً من مخدر الكوكايين أخفتها في قاع حقيبة سفرها، لكن كان لها مفتشو الجمارك في مطار دبي بالمرصاد، وعند ضبطها زعمت أنها اشترت الحقيبة بالمخدرات ولم تكن تعلم بمحتوياتها، وأحيلت إلى النيابة العامة في دبي ومنها إلى محكمة الجنايات التي قضت بإدانتها.

    وقالت مفتشة بجمارك دبي في تحقيقات النيابة العامة، إنها كانت على رأس عملها في مطار دبي واشتبه أحد زملائها في حقيبة المتهمة أثناء مرورها بقسم الأشعة الداخلي، فأحيلت إليها، وسألت المتهمة ما إذا كان لديها شيء تريد الإفصاح عنه، فأكدت أنها لا تحمل أي ممنوعات.

    وأضافت المفتشة أنها فتحت الحقيبة أمام المتهمة ووجدت ملابس وأغراضاً شخصية، ولاحظت ارتباك المتهمة، وتضاعف توترها حين تحسست المفتشة قاع الحقيبة وشعرت بأن هناك شيئاً مخفياً في القاع.

    وبتفتيش قاع الحقيبة عثر على ثلاث لفافات تحوي مادة الكوكايين، وبمواجهتها الراكبة، أنكرت معرفتها بالمخدرات، مدعية أنها اشترت الحقيبة قبل يوم من مغادرة دولتها ولم تكن تعلم بمحتوياتها.

    إلى ذلك، قضت محكمة الجنايات بالحكم ذاته بحق آسيوي أخفى في أحشائه 70 كبسولة تحوي نحو 50 غراماً من مخدر الهيروين.

    وأفادت تحقيقات النيابة بأن المتهم كان في طريقه للدخول إلى الدولة عبر مطار دبي يوم 25 سبتمبر الماضي، وأوقفه مفتش الجمارك وسأله ما إذا يحوز أية ممنوعات فأنكر، وبعرضه على جهاز كشف الأحشاء تبين وجود أجسام غريبة في جسمه، فأحاله إلى الإدارة العامة لمكافحة المخدرات التي أحالته بدورها إلى المستشفى لإفراغ ما بأحشائه، وفي النهاية أقر المتهم بأنه جلب المخدرات إلى داخل الدولة بقصد توصيلها إلى أحد الأشخاص.

    طباعة