موظف يهدّد صديقته بنشر صورها الخاصة على مواقع «التواصل»

انقلب موظف خليجي (31 عاماً) على صديقته السابقة، نتيجة خلاف بينهما، وهددها بفضحها عبر نشر صور خاصة لها على مواقع التواصل الاجتماعي، قاصداً المساس بشرفها إذا لم تعد إليه وترتبط به مجدداً وترد على اتصالاته الهاتفية، وسبها بألفاظ مسيئة، فتم القبض عليه بعد تحذيره مرة من قبل الشرطة، وأحيل إلى النيابة العامة التي وجهت إليه ارتكاب جناية التهديد المصحوب بطلب وجنحة السب.

وأفادت المجني عليها موظفة (عربية) تبلغ من العمر 28 عاماً بأنها ارتبطت بالمتهم ثم انتهت علاقتهما وانقطع التواصل بينهما، لكنه دأب على الاتصال بها هاتفياً ومراسلتها من خلال تطبيق «واتس أب» و«إنستغرام»، لكنها لم تكن ترد عليه، وفوجئت به يوجه إليها تهديداً بنشر صورها الخاصة ويسبها بألفاظ خادشة للحياء.

وأضافت أنها تقدمت بشكوى ضده لدى مركز الشرطة المختص في دبي، فتم استدعاؤه وإلزامه بالتعهد بعدم التعرض لها، لكنه اتصل بها مجدداً وتمادى في أفعاله وظل يهددها ويسبها، فحررت بلاغاً لدى الشرطة بعد أن وجه إليها اتهامات مسيئة للسمعة، وهددها بنشر صورها وفضحها والتشهير بها على شبكات التواصل الاجتماعي إذا لم تعد إليه، فتم اتخاذ الإجراءات القانونية حياله وإحالته إلى النيابة العامة ومنها إلى محكمة الجنايات.

طباعة