قصص

قضت محكمة الجنايات في دبي بحبس عاطل آسيوي ستة أشهر والإبعاد عن الدولة بعد إدانته بجلب 953 كبسولة مخدرة أخفاها داخل عبوات بلاستيكية محكمة الإغلاق، خاصة بفيتامينات يستخدمها الرياضيون، واعترف المتهم بعد ضبطه في مطار دبي، بأنه جلب الكبسولات بقصد الاستعمال الشخصي، كما ثبت تعاطيه العقاقير المخدرة بعد فحصه.

وكشفت تحقيقات النيابة العامة أن المتهم الذي يبلغ من العمر 27 عاماً، كان قادماً إلى الدولة في أكتوبر الماضي عبر مطار دبي، وتم الاشتباه في حقائبه وتبين أنه يخفي 953 كبسولة لعقار «لاريكا المخدر»، وبفحص عينة منه تبين أنه متعاطٍ للمادة ذاتها.

وأفاد المتهم خلال تحقيقات النيابة العامة وأمام محكمة الجنايات، بأنه جلب الحبوب المخدرة بناء على وصفة طبية إذ يستخدمها بغرض العلاج، لكن ارتأت النيابة في ملاحظاتها حول الدعوى أنه يكذب في ادعائه، فلو استقدمها بشكل شرعي بغرض طبي ما احتاج إلى إخفائها داخل علب بلاستيكية محكمة الإغلاق تخص فيتامينات.

وبالتحقيق في القضية قررت النيابة العامة عدم اختصاصها أو أي من نيابات الدولة بتحريك دعوى جزائية ضد المتهم في تهمة تعاطي مادتين مخدرتين بحسب نتائج فحصه، إذ ثبت أنه قبض عليه فور وصوله إلى مطار دبي قادماً من بلاده، بعد ضبط الكبسولات المخدرة بحوزته، وقبل دخوله عملياً إلى الدولة، لذا تأكد أنه تعاطى المخدرات خارج البلاد، ونظراً لأن جريمة التعاطي وقتية ينتهي أثرها بانتهاء فعل التعاطي، فقد تعين عدم الاختصاص.

وأحالت النيابة العامة في دبي المتهم إلى محكمة الجنايات بتهمة جلب مؤثر عقلي، وقضت المحكمة بحبسه ستة أشهر وإبعاده ومصادرة المخدرات التي بحوزته.

طباعة