قصص

    دفع طباخ إفريقي ثمناً باهظاً من أجل 250 درهماً قبلها مقابل حمل حقيبة شخص كان معه في مطار بلاده، ونقلها إلى مطار دبي ليكتشف بعدها أن الحقيبة تحتوي على 12 لفافة تحوي 10 كيلوغرامات من الماريغوانا و3000 قرص ترامادول.

    ووجهت إليه النيابة العامة ارتكاب جناية جلب وحيازة مادة مخدرة ومؤثر عقلي.

    وقال شاهد من شرطة دبي إن إدارة الجمارك في مطار دبي الدولي تولت جرد الحقائب المفقودة، وتم التوصل إلى حقيبة تحوي مواد مخدرة، فسلمتها للإدارة العامة لمكافحة المخدرات.

    وبعد البحث والتحري تم التوصل إلى أنها عائدة إلى المتهم من خلال بطاقة تسجيل الحقائب، وتبين أن المتهم يعمل في دبي، فتم استصدار إذن والقبض عليه، وبتفتيشه لم يعثر على أي مواد ممنوعة.

    وأضاف أنه بسؤال المتهم، ذكر أنه قابل شخصاً في مطار بلاده، وأخبره الأخير بأنه لا وزن لديه لحمل حقائب إضافية، وعرض عليه حمل هذه الحقيبة مقابل 250 درهماً، فوافق وسجل الحقيبة باسمه، على أن يتسلمها ذلك الشخص في دبي، وحضرا معاً، وودّع ذلك الشخص، على اعتبار أنه سيتسلم الحقيبة، ولم يعرف عنها شيئاً بعد ذلك.

    وأشار ضابط المكافحة إلى التدقيق على المتهم الثاني، وتبين أن هناك حقيبتين أخريين مسجلتين باسمه وتحويان مخدرات كذلك، فيما قادت التحريات إلى أنه غادر الدولة، فتم إدراجه في القضية بعد عرض صورته من النظام الجنائي وتعرف المتهم الأول عليه.


    تستقبل «الإمارات اليوم» عبر صفحة «محاكم»، التي تنشر

    في عدد كل يوم سبت، استشارات قرائها واستفساراتهم لمعرفة وجهة النظر القانونية فيها.

    إعداد: محمد فودة : mfouda@ey.ae

    طباعة