قصص

    قادت مشرفة استقبال في أحد المطاعم في إمارة دبي، عصابة من زملائها، ضمت طاهياً وثلاثة نادلين في المطعم، دأبوا على سرقة أموال وأطعمة من المطعم، حتى بلغ إجمالي المسروقات نحو 108 آلاف درهم، بحسب تحقيقات النيابة العامة في دبي، التي أحالت المتهمين إلى محكمة الجنايات.

    وقال مدير المطعم في تحقيقات النيابة، إنه لاحظ في شهر مارس الماضي، ارتياد عدد كبير من الزبائن المطعم، دون أن يترجم ذلك إلى دخل يتناسب مع حجم الإقبال، على الرغم من أن الزبائن يشترون نقداً، فأبلغ مالك المطعم بذلك، وبالاتفاق معه كلفوا أحد الأشخاص بالتوجه إلى المطعم وشراء بعض الأطعمة، ودفع 100 درهم نقداً ثم غادر.

    وفي نهاية اليوم وبفحص الصندوق لم يجد الورقة النقدية، كما أن المعاملة لم تدرج في النظام الإلكتروني الخاص بالمطعم.

    وبمراجعة تسجيلات كاميرات المراقبة اكتشفوا أن المتهمين يسرقون مبالغ نقدية من الصندوق، ووجبات طعام وعصائر، وأن المشرفة هي التي تسرق المبالغ وتخفيها حتى انتهاء العمل، ثم تتقاسم الأموال مع بقية المتهمين المشتركين معها في الجريمة. وأضاف مدير المطعم أنه حين دخل عليهم في غرفة طعام الموظفين، شاهدهم يأكلون وجبات استولوا عليها من دون وجه حق، وطلبوا منه عدم إخبار مالك المطعم بذلك، وبمواجهتهم بتسجيلات الكاميرات، اعترفوا بالواقعة، ووقعوا على إقرار بسرقة النقود والوجبات.

    وأقرّ نادل من المتهمين بأنه شارك في سرقة المبالغ المالية والوجبات، على مدار أشهر، لافتاً إلى أنهم كانوا يتسلمون مبالغ نقدية، ولا يسجلون الطلبات في النظام الإلكتروني.


    تستقبل «الإمارات اليوم» عبر صفحة «محاكم»، التي تنشر

    في عدد كل يوم سبت، استشارات قرائها واستفساراتهم لمعرفة وجهة النظر القانونية فيها.

    mfouda@ey.ae

    طباعة