قصص

قضت محكمة الجنايات في دبي بالحبس ثلاثة أشهر مع إيقاف التنفيذ والإبعاد، بحق طاهٍ، هدّد صديقه باغتصابه، وقتله، وقتل والدته، وبتر عضوه التناسلي، لو لم يقطع علاقته بزوجته.

ولم تكشف أوراق التحقيقات في الواقعة طبيعة العلاقة بين المجني عليه وزوجة المتهم، فيما أفادت بأن الواقعة حدثت في شهر أكتوبر الماضي حين تلقّى الأول رسائل نصية عبر تطبيق «واتس أب» من المتهم، هدّده خلالها بقطع عضوه التناسلي واغتصابه وقتله في أحد المراكز التجارية، كما هدّده باغتصاب والدته.

وأفاد المجني عليه بأن الرسائل التي وجهها إليه المتهم كانت مخيفة، وشعر بأن الأخير ربما ينفذ تهديداته، خصوصاً أنه أرسل إليه رسائل عدة، فحرّر بلاغاً ضده في مركز شرطة الرفاعة، وتم القبض على المتهم ومصادرة هاتفه المتحرك.

وقال المدان في القضية خلال تحقيقات النيابة العامة إنه كان غاضباً للغاية، بسبب تصرفات المجني عليه، وأقر بإرسال رسائل التهديدات إلى الأخير، وتم فحص الهاتف من قبل خبراء الأدلة الإلكترونية، والتأكد من احتوائه عليها، والتمس من هيئة المحكمة إسقاط تهم التهديد عبر وسيلة من وسائل التقنية والسبّ، فقضت بوقف تنفيذ حكم بالحبس بحقه ثلاثة أشهر ثم الإبعاد، ولايزال من حقه الاستئناف ضد الحكم.

تستقبل «الإمارات اليوم» عبر صفحة «محاكم»، التي تنشر في عدد كل يوم سبت، استشارات قرائها واستفساراتهم لمعرفة وجهة النظر القانونية فيها.

 

طباعة