3 سنوات حبساً لسائق تاكسي عض زبونة وسرق هاتفها

قضت محكمة الجنايات في دبي بحبس سائق سيارة أجرة (تاكسي) ثلاث سنوات، نتيجة اعتدائه على زبونتين كانتا برفقته، وعض الأولى وسرق هاتفها الذي قيمته 3000 درهم، قبل أن يطردهما من المركبة، وذلك إثر مشادة نشبت بسبب تقيؤ إحداهما، واختلافه معهما على ثمن التوصيل.

وبحسب تحقيقات النيابة العامة، فإن المرأتين ركبتا برفقة السائق لتوصيلهما إلى منطقة البرشاء، وشعرت الأولى بتعب وتقيأت، ما أثار سخط السائق، وتصاعد الموقف حين اختلف معهما على سعر التوصيل، وطلب منهما النزول فوراً من المركبة، وعض المرأة في كتفها، قبل أن يأخذ منها هاتفها، ولم يكتف بذلك، بل نزل بنفسه وجرهما إلى الخارج.

وتوجهت المرأتان إلى مركز شرطة البرشاء، وحررتا بلاغاً بالواقعة، ونجحت الشرطة في ضبط السائق الذي أنكر الواقعة، لكن أثبت الفحص الطبي تعرض المرأة للعض، وتأكدت إدانته، فقضت المحكمة بحبسه ثلاث سنوات بتهم شملت الاعتداء والسرقة بالإكراه، ومن المقرر إبعاده بعد انقضاء فترة عقوبته.

طباعة