قصص

تلقى مدير يحمل الجنسية الكندية، أثناء وجوده خارج الدولة، مكالمة هاتفية من عامل حديقة الفيلا التي يقطنها في منطقة مردف بدبي، يخبره بأن شاهد باب الفيلا الخاصة به مفتوح، وتعرض زجاج إحدى النوافذ للكسر، وعند حضور المدير إلى الدولة توجه إلى الفيلا، واكتشف تعرضه للسرقة.

وبتفقد محتويات الفيلا، اكتشف اختفاء جهاز التلفاز، ومكبرات الصوت، وجهاز الاستقبال (رسيفر)، وتبلغ قيمة المسروقات مجتمعة نحو 9000 درهم، فأبلغ الشرطة التي حضرت إلى مكان الحادث، ورفعت البصمات، وبالبحث والتحري من قبل رجال الشرطة توصلوا إلى تورط شابين خليجيين في الواقعة، فتم إلقاء القبض عليهما.

وأقر الشابان، خلال تحقيقات الشرطة، بارتكابهما السرقة، واعترفا بأنهما توجها إلى الفيلا، لعلمهما بأن قاطنيها غادروا الدولة، وتمكنا من الدخول إليها، وسرقة التلفاز وجهاز الاستقبال وجهاز مكبر الصوت، ولاذا بعدها بالفرار، وتمكنا من بيعها إلى أحد الأشخاص، فتم تحرير محضر باعترافاتهما، وإحالتهما إلى النيابة العامة، لاستكمال التحقيقات.


تستقبل «الإمارات اليوم»، عبر صفحة «محاكم» التي تنشر في عدد كل يوم سبت، استشارات قرائها واستفساراتهم، لمعرفة وجهة النظر القانونية فيها.

Mahakem@emaratalyoum.com

طباعة