«نيابة دبي» تتلف 5.3 أطنان مخدّرات

المواد المتلفة ضُبطت من قبل جهات أمنية في عدد من الدعاوى الجزائية. من المصدر

أتلفت اللجنة المختصة بالتصرف بالمضبوطات والمعثورات بالنيابة العامة في دبي 5.3 أطنان من المخدرات والمؤثرات العقلية، بعد أن جرى نقلها تحت حراسة مشددة إلى إدارة النفايات ببلدية دبي، في إطار الجهود المستمرة للنيابة العامة لتطبيق الإجراءات القانونية لحماية المجتمع. وقال المحامي العام الأول، رئيس لجنة التصرف بالمضبوطات والمعثورات، المستشار حمد الخلافي، إن المواد المتلفة ضُبطت من قبل الجهات الأمنية خلال الفترة الماضية في عدد من الدعاوى الجزائية، وأحيل المتورطون فيها للمحاكمة بتهم مختلفة، وصدرت ضدهم أحكام متفاوتة، واكتسبت تلك الأحكام الدرجة القطعية. وأضاف أنه تم استكمال الإجراءات القانونية والإدارية للتخلص من هذه المواد المخدرة والمؤثرات العقلية، وإتلافها بشكل نهائي حسب الاشتراطات الخاصة والمتبعة في مثل هذا الشأن، وفق استراتيجية النيابة العامة في تنفيذ الأحكام، لضمان سرعة ودقة التنفيذ ومراعاة أعلى معايير الأمن والصحة والسلامة العامة والمحافظة على البيئة.

وأشار إلى أنه جرى التنسيق مع الشركاء الاستراتيجيين المعنيين في شرطة دبي ممثلة في مخفر أمن المحاكم، والنيابة العامة لنقل المضبوطات إلى إدارة عمليات النفايات ببلدية دبي، تحت حراسة أمنية مشددة من قبل أمن الهيئات والمنشآت والطوارئ، وإدارة أمن وحماية الشخصيات، والإدارة العامة لمكافحة المخدرات بالقيادة العامة لشرطة دبي، وتم التخلص منها بشكل نهائي تحت إشراف ممثلين من لجنة التصرف بالمضبوطات والمعثورات بالنيابة العامة في دبي. 

 

طباعة