قيمتها المالية تتجاوز 50 مليون دولار كندي

شرطة دبي تساعد كندا على ضبط 2500 كيلوغرام أفيون

السلطات الكندية اعتبرت ضبطية الأفيون الأكبر في تاريخها. من المصدر

أعلنت السلطات الكندية، أمس، عن ضبط أكبر كمية من مخدر الأفيون في تاريخها، بفضل معلومات حصلت عليها من الإدارة العامة لمكافحة المخدرات في شرطة دبي، مشيرة إلى أن «الكمية الضخمة بلغت طنين ونصف الطن من الأفيون، بقيمة مالية تجاوزت 50 مليون دولار كندي، كانت مخبّأه في 19 حاوية شحن بحرية».

ونوهت السلطات الكندية خلال مؤتمر صحافي، بدور القيادة العامة لشرطة دبي في الكشف عن الشحنة، وبتعاونها الدائم في مواجهة الجريمة المنظمة العابرة للحدود، لافتة إلى أن «القضية أسفرت عن ضبط 247 منصة شحن بلاستيكية تحوي قرابة 2500 كيلوغرام من مخدر الأفيون، موزعة على 19 حاوية شحن بحرية».

وأكدت شرطة دبي أن العملية تعتبر نموذجاً للتعاون بين شرطة دبي والسلطات الكندية، وواحدة من العمليات المشتركة التي جاءت نتيجة للعلاقات المتينة بين الجانبين لتعزيز الأمن، ومكافحة الجريمة المنظَّمة.

وأوضحت أنها تلقت معلومات موثوقة، أظهرت مسار الحاويات عبر خمس دول، قبل وصولها إلى وجهتها (كندا)، وأن المخدرات مخبأة داخل منصات شحن بلاستيكية مُثبتة في 19 حاوية شحن بحرية، لافتة إلى أنها عقدت اجتماعاً عاجلاً مع ضابط الارتباط الكندي، وزودته بالمعلومات الأولية. واستمر التنسيق والمتابعة قرابة 73 يوماً حتى وصول الحاويات إلى ميناء فانكوفر في كندا، ليأتي دور السلطات الكندية في الكشف عن الحاويات وضبطها.

وقال المفوض المساعد في شرطة الخيالة الكندية، ويل نغ، إن «التحقيق للوصول إلى المجرمين المسؤولين عن الشحنة لايزال مستمراً، من خلال العمل مع وكالة خدمات الحدود الكندية والوكالات الأخرى لإنهاء هذا التحقيق بنجاح، معرباً عن تقديره للإدارة العامة لمكافحة المخدرات في شرطة دبي، والشرطة الفيدرالية الأسترالية، على دعمهما الحاسم وتعاونهما الدائم».

 

طباعة