شرطة الشارقة تتعامل مع حادثة اغلاق الطريق المؤدي إلى استراحة السحب في وقت قياسي

نجحت القيادة العامة لشرطة الشارقة متمثلة باللجنة التنفيذية لإدارة الطوارئ والأزمات والكوارث المحلية للشارقة في التعامل مع حادثة تساقط الصخور مساء أمس نتيجة للأمطار على الطريق المؤدي لإستراحة السحب في مدينة خورفكان حيث باشرت الفرق المعنية بإتخاذ الإجراءات الأولية لحفظ سلامة مرتادي الطريق وذلك بإغلاق الطريق لمنع دخول الجمهور وتنظيم عملية دخول وخروج المعدات والآليات التابعة لهيئة الطرق والمواصلات وهيئة الشارقة للدفاع المدني.

وقال مدير عام العمليات المركزية في القيادة العامة لشرطة الشارقة العميد الدكتور أحمد سعيد الناعور إنه فور ورود بلاغ إلى غرفة العمليات المركزية يفيد بتساقط صخور على الشارع المؤدي لاستراحة السحب تم تشكيل خلية إدارة الأزمة وذلك للتعامل مع الموقف برسم الاستراتيجيات الصحيحة وتقليل الأثر السلبي لها.

وأشار انه تم على الفور دخول الفرق الأمنية للاطمئنان على سلامة زائري الاستراحة وطمأنتهم بأن كافة الجهات الأمنية قد باشرت عملياتها في فتح مسار مؤقت لتسهيل عملية الخروج بأمن وسلامة.

وأكد أن كافة الفرق المعنية على درجة عالية من الجاهزية في التعامل مع مختلف التحديات التي قد تحدث نتيجة العوامل الطبيعية موجهاً شكره وتقديره إلى كافة الفرق المشاركة وعلى رأسها هيئة الطرق والمواصلات وهيئة الشارقة للدفاع المدني ودائرة التخطيط والمساحة والإسعاف الوطني وبلدية خورفكان وللجمهور على تعاونهم مع الجهات الشرطية لافتاً إلى أن هذا التعاون يهدف إلى الوصول لأعلى درجات الوقاية والاستعداد والحفاظ على سلامة الأرواح والممتلكات ووضع خطط استباقية ممنهجة ومدروسة تضمن التعامل السريع مع الأحداث والطوارئ المختلفة لتفادي التداعيات الناجمة.
 

طباعة