فتاة تطالب بـ 50 ألف درهم تعويضاً عن تمزيق قميصها

المحكمة قضت بتغريم المدعى عليها 29 ألف درهم. أرشيفية

رفضت محكمة استئناف أبوظبي، زيادة مبلغ التعويض المحكوم به لفتاة تعرضت للاعتداء أثناء مشاجرة مع أخرى ونتج عنها تمزق قميصها، وأيدت حكم محكمة أول درجة، والذي قضى بمعاقبة وتغريم المدعى عليها بمبلغ 29 ألف درهم؛ لتعديها على السلامة الجسدية لامرأة أخرى، وإتلاف ملابسها.

وفي التفاصيل، أقامت فتاة دعوى قضائية طالبت فيها بإلزام أخرى بأن تؤدي لها مبلغ 50 ألف درهم تعويضاً عن الاعتداء عليها وإتلاف ملابسها، مشيرة إلى أنها خلال وجودها في أحد المواقع نشب بينها وبين المدعى عليها خلاف تطور إلى قيام الأخيرة بالاعتداء عليها وإتلاف ملبسها (القميص الذي كانت ترتديه)، وتمت إدانتها بموجب حكم جزائي وتغريمها 5000 درهم عن واقعة الاعتداء و3000 درهم عن إتلاف القميص وألزمتها بأن تؤدى لها مبلغ 21 ألف درهم تعويضاً، ليصل إجمالي المبالغ 29 ألف درهم. وأقامت المدعية دعوى مدنية للمطالبة بزيادة قيمة التعويضات التي حددتها المحكمة الجزائية، مشيرة إلى أن مبلغ التعويض لا يغطي حجم الضرر المعنوي الذي أصابها من جراء فعل المدعى عليها، وقضت محكمة أول درجة برفض الدعوى لما ارتأته من كفاية مبلغ التعويض المدني المقضي به من المحكمة الجزائية، موضحة أن المبلغ كافٍ لتغطية الأضرار كافة ولا يحتاج إلى زيادة أخرى.

وإذ لم ترتضِ المدعية بذلك القضاء وأقامت استئنافها، ملتمسة القضاء لها بزيادة قيمة التعويضات بواقع 50 ألف درهم، وبعد مداولات أمام محكمة استئناف أبوظبي، قضت المحكمة بتأييد حكم محكمة أول درجة.

طباعة