يحمل تأشيرة زائر ويمارس مهنة طبية دون ترخيص

سقوط «سمكري البني آدمين» في كمين بدبي

صورة

تمكّنت هيئة الصحة في دبي من ضبط المدعو (ي.خ.ي)، المعروف بـ«سمكري البني آدمين»، لممارسته مهنة طبية من دون تصريح من الهيئة، والإعلان عن نشاطه في وسائل التواصل الاجتماعي، حيث نصبت لها كميناً، بالتنسيق مع شرطة دبي، وتم ضبطه متلبساً بممارسة مهنة طبية، وجارٍ اتخاذ الإجراءات القانونية ضده.

وقال مدير إدارة التدقيق والرقابة الصحية في الهيئة، فارس المازمي، لـ«الإمارات اليوم»، إن الهيئة رصدت الشاب المعروف بـ«سمكري البني آدمين» بناءً على معلومات وردت إليها من مصادر موثوقة، تفيد بقيام شخص بممارسة مهنة طبية من دون تصريح من الهيئة، والإعلان عن نشاطه في وسائل التواصل الاجتماعي.

وذكر أنه بعد التأكد من صدق المعلومات، تم نصب كمين له من خلال قسم التفتيش في إدارة التدقيق والرقابة الصحية في الهيئة، بالتنسيق مع قسم الجرائم الاقتصادية في الإدارة العامة للتحريات والمباحث الجنائية في شرطة دبي، من خلال الاتصال به، وحجز موعد مسبق في أحد فنادق دبي، ليتم ضبطه متلبساً بممارسة مهنة طبية، وجارٍ اتخاذ الإجراءات القانونية ضده.

وحسب المازمي، فإن «سمكري البني آدمين» ارتكب مخالفة إدارية، تمثلت في مزاولة مهنة طبية من دون تصريح، بناءً على قرار المجلس التنفيذي رقم 32 لسنة 2012، وذلك لقيامه بالعمل أخصائي تقويم للعمود الفقري، على الرغم من أنه لا يحمل أية شهادات علمية تؤهله لذلك، كما أنه يحمل تأشيرة زيارة، ولا يمارس نشاطه من خلال أي مركز مرخص في الدولة. ولفت إلى أن (ي.خ.ي) اعتاد التواصل مع العملاء هاتفياً من خلال رقم أعلن عنه على منصات التواصل الاجتماعي، ويحدد المكان والزمان وفق رغبة العميل، ويصل سعر الجلسة الواحدة إلى 700 درهم.

وحول خطورة ما يقوم به، أكد المازمي أن ممارساته قد تتسبب في إصابة العميل بالشلل، أو كسور في الرقبة والمفاصل، وقد تهدد حياته بشكل كبير، مؤكداً أنه يتم تصنيف علاج العمود الفقري ضمن الخدمات الطبية التي تشترط حصول المهني على ترخيص لمزاولتها، ويصنف هذا النشاط تحت مسمى «المعالجة اليدوية لتقويم العمود الفقري».

وكانت النقابة العامة للعلاج الطبيعي في مصر أصدرت تحذيراً، في سبتمبر من العام الماضي، حول المدعو (ي.خ.ي)، وشهرته «سمكري البني آدمين»، بسبب انتحاله صفة أخصائي علاج طبيعي، وكذلك قيام إدارة مباحث الأموال العامة، بالتعاون مع النقابة العامة للعلاج الطبيعي، بغلق وتشميع عيادته في مصر، كما صدر تحذير مماثل من النقابة العامة للأطباء بشأن التعامل معه.

وكانت فنانة مصرية مشهورة، سبق أن روت مأساتها مع «سمكري البني آدمين»، واتهمته بالاحتيال، بعد تسببه لها في إصابة كادت أن تؤدي بها إلى شلل رباعي، بسبب ملامسة الغضروف للنخاع الشوكي.

جدير بالذكر أن «سمكري البني آدمين» اكتسب شهرته بسبب إقبال عدد من الفنانين عليه، ونال هذا اللقب بسبب طريقته في تقويم العمود الفقري يدوياً. وتمت مصادرة الأدوات التي يستخدمها «سمكري البني آدمين» في جلساته، وهي جهاز للمساج العلاجي، يستخدم في تدليك العضلات، وجهاز الحجامة الكهربائي الذكي، وأدوات للحجامة، وشفرات جراحية، وضمادات للجروح.

لمشاهدة الفيديو، يرجى الضغط على هذا الرابط.


تقويم العمود الفقري

حذّرت هيئة الصحة في دبي من اللجوء إلى أشخاص غير مؤهلين طلباً للعلاج، مطالبة جميع مراجعي أخصائيي المعالجة اليدوية لتقويم العمود الفقري بالتأكد من أن المعالج والمنشأة مرخصان من الهيئة، وذلك من خلال الخدمات الإلكترونية التي توفرها الهيئة للجمهور، بهدف التأكد من تراخيص جميع مزاولي المهن الطبية والمنشآت الصحية في إمارة دبي.

طباعة