منها حمل دراجات أو أشياء تحجب لوحة الأرقام

أخطاء بسيطة تكلّف سائقين مخالفات مرورية وغرامات كبيرة

مخالفة إخفاء لوحات الأرقام غرامتها 400 درهم. من المصدر

أفادت شرطة أبوظبي بأن بعض السائقين يرتكبون سلوكيات على الطريق العام، توقعهم في مخالفات مرورية وغرامات مالية، منها قيام بعض سائقي الشاحنات باستخدام أغطية تصل إلى لوحات الأرقام، أو توصيل خراطيم قريبة من موقع اللوحة بصورة لا تظهرها بشكل جيد، أو عدم صيانة موقع لوحات الأرقام بشكل دوري، مع طول مدة استخدام الشاحنة على الطريق.

وأبلغت شرطة أبوظبي «الإمارات اليوم» أنها خالفت 11 ألفاً و489 سائقاً خلال العام الماضي، بسبب إخفاء بيانات لوحات المركبات الثقيلة والخفيفة بصورة يتعذر معها رصد أرقام اللوحات أو تمييز الفئة والمصدر، داعية السائقين إلى عدم إخفاء بيانات المركبات بأي شكل من الأشكال، أو محاولة تغطية اللوحات عند قيادتها من غير حمولة، أو عند تحميل مواد أو تحميل الدراجات الهوائية.

وذكرت أن المادة رقم (27 ب) من قانون السير والمرور الاتحادي تنص على معاقبة مرتكبي الأعمال التي قد تؤدي إلى «عدم وضوح أرقام لوحات المركبة» بغرامة قدرها 400 درهم، مؤكدة الحرص على تكثيف الرقابة المرورية، واتخاذ الإجراءات القانونية بمخالفة أي مركبة لا تلتزم بتوضيح أرقام لوحاتها وفقاً لقانون السير والمرور الاتحادي.

وأكدت شرطة أبوظبي أنها تشدد الرقابة على حركة السير والمرور في الطرق كافة، موضحة أن مثل هذه المخالفات يتم رصدها ومتابعتها وتصويرها بدقة، وتجري مخالفة مرتكبيها وتطبيق القانون بحقهم.

ودعت شرطة أبوظبي أصحاب المقطورات وشبه المقطورات، بجميع أصنافها وأحجامها، إلى توفير شروط السلامة، المتمثلة في مصباح خلفي أحمر اللون، ولوحة عاكسة للضوء، لتنبيه مستخدمي الطريق، والتأكد من مطابقتها لاشتراطات السلامة، ومراجعة مديرية ترخيص السائقين والآليات لإجراء الفحص الفني اللازم وترخيصها، ووضع لوحات أرقام لها بصورة قانونية، واستخراج «لوحة أرقام إضافية»، يتم وضعها في الجزء الخلفي من المقطورة.

وذكرت أن سير المقطورات غير المرخصة أو التي لا تتوافر فيها شروط الأمن والسلامة على الطرق الداخلية والخارجية يعتبر مخالفاً لأحكام قانون السير والمرور، وفقاً للمادة 96، التي نصت على الغرامة 1000 درهم في حالتين، الأولى عند قطر مركبة أو زورق أو عربة من دون ترخيص، والثانية عند قطر مركبة أو زورق أو عربة بطريقة لا تتوافر فيها شروط الأمن والسلامة.

ودعت إلى ضرورة التأكد من صلاحية المقطورات للسير على الطرق بكفاءة عالية، وعدم وجود مشكلات تتسبب في عدم صلاحية المقطورة، أو وجود أعطال بها، ما يترتب عليه نتائج قد تضر بأصحابها السائقين.

ولفتت إلى جهودها في تكثيف الرقابة عبر فرق وعناصر المرور، التي تواصل عملها في ضبط أصحاب المقطورات المخالفة، وإحالة السائقين المخالفين إلى الجهات القضائية، واتخاذ الإجراءات اللازمة والقانونية حيال مرتكبيها.

• شرطة أبوظبي سجلت 11.5 ألف مخالفة العام الماضي بسبب إخفاء بيانات لوحات المركبات.


دعم المبادرات البيئية

ذكرت شرطة أبوظبي أنها أطلقت في وقت سابق مبادرة، يتم بموجبها وضع لوحة أرقام إضافية على قاعدة حامل الدراجات الهوائية في الجزء الخلفي من المركبات الحاملة للدراجات الهوائية، وذلك بهدف تفادي حجب لوحة المركبة، ما يعد مخالفة مرورية، يترتب عليها فرض غرامة، وذلك ضمن جهودها لتعزيز السلامة على الطرق، وتجنيب أصحاب المركبات الحاملة للدراجات الهوائية ارتكاب المخالفات المرورية.

وأكدت أن هذه المبادرة تأتي من حرص واهتمام شرطة أبوظبي بدعم المبادرات البيئية ومستخدمي الدراجات الهوائية، عبر توعية السائقين، وتجنيبهم المخالفات المرورية.

طباعة