دوائر حكومية تدعو إلى الابتعاد عن مواقع البناء بسبب الرياح القوية

تسببت الرياح القوية في انشار الغبار والأتربة وتطاير أدوات البناء الموجود في مواقع البناء على المركبات في بعض الإمارات الشمالية، ما تسبب في وقوع أضرار محدودة، كما تسببت في سقوط بعض الأشجار، واضطراب البحر منع الصيادين من الصيد حفاظا على سلامتهم.
ودعت بلدية الشارقة المقاولين والاستشاريين إلى أخذ الاحتياطات الضرورية اللازمة أثناء التقلبات الجوية وسقوط الأمطار، وإيقاف الأنشطة المتعلقة بعمليات الرقع وتثبيت المعدات المتحركة والقابلة للحركة كالرافعات البرجية والمنصات الخارجية وتأمين السقالات حسب المواصفات المعتمدة وإزالة أدوات البناء المحتمل تطايرها كألواح الشينكو والألواح الخشبية.
وأفادت شرطة رأس الخيمة، أنه بناءً على تنبؤات المركز الوطني للأرصاد الجوية وما قد ينجم عنها من سرعة رياح ستتجاوز 35 كيلومتر في الساعة وتدني مستوى الرؤية مع ارتفاع أمواج البحر اعتباراً من اليوم وحتى إشعاراً آخر، يرجى عدم ارتياد البحر في الوقت الجاري وتوخي الحيطة والحذر من سرعة الرياح أثناء القيادة والابتعاد عن المباني قيد الإنشاء وذلك حفاظاً على سلامة الجميع، إلى ذلك أعلنت بلدية أم القيوين عن إغلاق الشواطئ والحدائق بالإمارة حفاظاً على السلامة العامة.
وحددت إدارة الدفاع المدني برأس الخيمة، ستة إرشادات للتعامل مع الرياح والأعاصير، وهي: الابتعاد مسافة 10 كيلومتر عن السواحل، والبقاء في المنزل حتى انتهاء العاصفة، والابتعاد عن أعمدة الإنارة، واتباع التعليمات والتحذيرات الصادرة من الجهات المختصة، ومتابعة النشرات والتقارير الصادرة من المركز الوطني للأرصاد الجوية، وعدم الاقتراب من مناطق الأودية والسيول.

 

طباعة