برعاية
    العد التنازلي لإكسبو دبي 2020

    شرطي مزيف يحبك جريمته بـ "صفعتين"

    قضت محكمة الجنايات في دبي بحبس عاطل عربي ستة أشهر وإبعاده عقب قضائه فترة العقوبة، وذلك بعد إدانته بتهم السرقة بالإكراه وانتحال صفة رجل شرطة، إذ أوقف شخصين آسيويين وصفع كل منهما على وجه بعد ادعائه أنه من التحريات ما اثار الخوف في نفسيهما ورضخا له.


    وقال المجني عليه الأول 23 عاماً إنه كان متواجداً برفقة صديقه المجني عليه الأول في مواقف أحد المراكز التجارية بمنطقة بر دبي، حين حضر المتهم وادعى أنه تابع للتحريات وتحدث معهما باللغة الانجليزية التي لا يجيدها المجني عليه جيداً.

    واضاف أن المتهم باغت صديقه بصفعة مفاجئة، فتألم الأخير من الصفعة، ثم التفت إليه وصفعه بدوره، ما أثار الخوف في نفسيهما، وطلب منهما إبراز بطاقة الهوية، وحين بادر بإخراج محفظته لتقديم الهوية له، سحب المتهم المحفظة بقوة ولاذ بالفرار


    وأشار المجني عليه إلى أن اعتداء المتهم عليهما أصابهما بالارتباك، لافتاً إلى أن محفظته كانت تحوي مبلغ 1500 درهماً بالإضافة إلى عدد من البطاقات الشخصية.


    من جهته تمكنت شرطة دبي من تحديد هوية المتهم بعد إجراء التحريات المطلوبة، وأقر بالتهم المسنودة إليه، كما تعرف عليه المجني عليهما في طابور التشخيص، ووجهت إليه النيابة العامة في دبي ارتكاب جنايات انتحال وظيفة من الوظائف العامة، والسرقة بالإكراه والاعتداء على سلامة جسم الغير، وأدانته محكمة الجنايات وقضت بحبسه وتغريمة قيمة المبلغ المسروق.

    طباعة