العد التنازلي لإكسبو دبي 2020

    الحكم تضمن عقوبة «الخدمة المجتمعية»

    بيع مركبات 5 شبان لترميم أماكن متضررة من قيادتهم المتهورة

    أصدرت محكمة جنح أبوظبي أحكاماً في ثلاث قضايا مرورية مختلفة؛ حيث أدانت خمس شبان بتهم القيادة على الطريق العام بطيش وتهور، وذلك بأن قاموا بالاستعراض وسط الاحياء السكنية معرضين حياتهم وحياة مستخدمي الطريق للخطر، إضافة إلى إلحاق الضرر بالطرق العامة.

    وتضمنت الأحكام الصادرة بحق المدانين؛ الحبس ستة أشهر لكل منهم مع استبدال عقوبة الحبس بالخدمة المجتمعية لمدة ثلاث أشهر، وإلزام المتهمين بغرامات وصل مجموعها إلى 50 ألف درهم، إضافة إلى وقف العمل برخص القيادة لكل منهم لمدة ستة أشهر، ومصادرة مركباتهم التي سيتم بيعها في مزاد علني لصالح ترميم الطرق العامة التي تسبب المتهمون بإلحاق الضرر بها.

    من جهتها؛ أشادت النيابة العامة في أبوظبي بدور القيادة العامة لشرطة أبوظبي في سرعة ضبط وإحضار المتهمين. مؤكدةً أن الاستعراض بالسيارات في الشوارع العامة هو أحد أكثر السلوكيات الغير مسؤولة للشباب، والتي تمثل خطراً على حياتهم وحياة الآخرين من مستخدمي الطريق. وناشدت الجهات التربوية والمجتمعية بضرورة التعاون مع الجهات المعنية وتكثيف حملات التوعية بما يحد من السلوكيات الغير مسؤولة على الطرقات وتعريض حياتهم وحياة الآخرين للخطر.

    وأوضحت؛ أن المادة 348 من قانون العقوبات الاتحادي نص على أنه "يعاقب بالحبس وبالغرامة أو بإحدى هاتين العقوبتين من ارتكب عمداً فعلاً من شأنه تعريض حياة الناس أو صحتهم أو أمنهم أو حرياتهم للخطر".

    وفي تفاصيل القضايا الثلاث؛ كانت النيابة العامة في أبوظبي قد أحالت المتهمين إلى محكمة الجنح بتهم قيادة مركبات بدون أرقام على الطريق العام بطيش وتهور وبقيامهم بالاستعراض وتفحيص الويلات والإزعاج وسط الاحياء السكنية معرضين حياتهم وحياة مستخدمي الطريق للخطر مع إحداث ضجيج في مناطق سكنية والتسبب في ضرر لسطح الطريق والممتلكات العامة.

    من جهتها أدانت المحكمة المتهمين بما أسند إليهم، وأصدرت بحقهم أحكام تضمن الحبس لمدة ستة أشهر والغرامات المالية إضافة إلى مصادرة المركبات المستخدمة في الجريمة ووقف رخص القيادة الخاصة بالمتهمين لمدة ستة أشهر.

     

    طباعة