بالتعاون مع الدفاع المدني والبلدية

شرطة دبي تنقذ «مطعماً عائماً» من الغرق في مياه الخور

غواصون تولوا تثبيت المرابط الخاصة بعملية انتشال المطعم العائم. من المصدر

نجحت دوريات الإنقاذ البحري بمركز شرطة الموانئ في شرطة دبي، بالتعاون مع إدارة الإطفاء البحري في الإدارة العامة للدفاع المدني، وبلدية دبي، في تعويم «مطعم عائم» ومنع غرقه في مياه خور دبي، وذلك بعد تلقي شرطة دبي طلباً بالمساعدة والإسناد من مالك المركب.

وأفاد مدير مركز شرطة الموانئ، العقيد الدكتور حسن سهيل السويدي، بأن شرطة دبي تلقت طلباً بالمساعدة والإسناد من مالك المركب قبل غرقه، فعملت على الفور على التنسيق مع شركائها الاستراتيجيين في الإدارة العامة للدفاع المدني والبلدية من أجل تقديم كل الدعم لمالكه ومنع غرقه من خلال تشكيل فريق عمل مشترك.

وحث السويدي مالكي المراكب على ضرورة التأكد من سلامة مراكبهم من خلال تفقد مختلف الأجهزة الإلكترونية والمعدات على متنها والتحقق من صلاحية وسلامة جسمها كاملاً وبشكل دوري، إلى جانب عدم ترك السفن أو القوارب مهملة، ما يجعلها عرضة للتلف أو الغرق أو تشويه المنظر العام.

وحول تفاصيل عملية التعويم، قال رئيس قسم الإنقاذ البحري، المقدم علي عبدالله القصيب النقبي، إن زورقي إنقاذ بكامل معداتهما انتقلا إلى مكان توقف المركب على الرصيف المائي في خور دبي ثم نزل الغواصون إلى أسفل المركب وعملوا على تثبيت المرابط الخاصة بعملية الانتشال في أسفله ثم توصيلها بالرافعة الخاصة مع التحقق من تحقيق التوازن للمركب منعاً لسقوطه، فيما عملت فرق الدفاع المدني على سحب المياه التي تسللت إلى داخل المركب من أجل تقليل وزنه والتمكن من رفعه بسهولة أكبر. ولفت إلى أن جهود الفريق المشترك بين شرطة دبي والدفاع المدني والبلدية أسهمت في سرعة تعويم المركب ثم رفعه إلى الرصيف ومنع غرقه في وقت قياسي بفضل الخبرة والتعاون المشترك، موجهاً شكره إلى كل فرق العمل التي أسهمت في إنجاح عملية التعويم، ولشركة المبارك الملاحية لمساندتها في تقديم خدمات لوجستية.

• زورقا إنقاذ بكامل معداتهما انتقلا إلى رصيف خور دبي لانتشال المركب المائل.

طباعة