الشرطة و«طرق دبي» رفعتا آثار الحادث في زمن وجيز

شاحنة تحمل حفاراً تصطدم بحاجز نفق الشندغة

الحفار سقط على مدخل نفق الشندغة. من المصدر

تمكنت القيادة العامة لشرطة دبي، بالتعاون مع هيئة الطرق والمواصلات في دبي، من التعامل السريع مع حادث اصطدام شاحنة تحمل حفاراً بالحاجز الحديدي لنفق الشندغة، ما أدى إلى سقوط الحاجز والحفار، وإغلاق مسرب دون تسجيل أي إصابات بشرية.

وقال نائب مدير مركز شرطة نايف، العقيد عمر موسى عاشور، إن شرطة دبي والإدارة العامة للنقل والإنقاذ، والإدارة العامة للمرور، بالتعاون مع هيئة الطرق والمواصلات، شكلوا على الفور فريق عمل مشتركاً للتعامل مع الحادث، لافتاً إلى إغلاق النفق في كلا الاتجاهين، وتحويل الحركة المرورية، وضمان انسيابيتها.

وأضاف أن فريق العمل المشترك عمل في غضون ساعات قليلة على إزالة الشاحنة والحفار والحاجز الحديدي من مدخل النفق، وإعادة فتحه أمام الحركة المرورية مرة أخرى، منوهاً بجهود فرق العمل الميدانية في التعامل مع الحادث، والمحافظة على انسيابية حركة السير والمرور، وإعادتها إلى النفق قبل بدء اتجاه الموظفين إلى عملهم مع ساعات الفجر.

وأوضح عاشور أن سائق الشاحنة خالف قانون المرور الاتحادي بمحاولته دخول النفق بالشاحنة المُحملة بحفار، ولم يلتزم بالإشارات التنبيهية واللوحات الإرشادية المتعددة الموجودة على جانب الشارع المحاذي للنفق، التي تحظر دخول الشاحنات، داعياً السائقين إلى الالتزام بالإرشادات المرورية، تفادياً للحوادث والمخالفات.

• إعادة افتتاح النفق أمام الحركة المرورية بعد إزالة الشاحنة والحفار.

طباعة