وفاة طفل مواطن غرقاً في بحر الرمس برأس الخيمة

توفي أول من أمس المواطن عبد العزيز مروان محمد الشحي 14 عاما، إثر تعرضه للغرق في شاطئ بحر الرمس شمال إمارة رأس الخيمة نتيجة الأمواج العالية والتيارات المائية الخطرة، إذ تعرض 3 شبان للغرق في المكان نجا منهم إثنين فيما تعرض الثالث للغرق والوفاة.

وكانت إمارة رأس الخيمة شيعت يوم الثلاثاء الماضي، طفلا مواطناً يبلغ من العمر 5 سنوات إثر تعرضه للغرق على شاطئ بحر المعهد قبل 51 يوماً.


وتفصيلا، قال بدر الشحي عم الشاب المتوفي، لـ "الإمارات اليوم"، إن عبد العزيز خرج أمس برفقة أربعة من أبناءه عمومته للسباحة على شاطئ بحر الرمس، وكان البحر مضطرباً والأمواج عالية، وفيه تيارات مائية خطرة.


وأوضح أن اثنين من أبناء عمه رفضوا دخول البحر بعدما شاهدوا ارتفاع الأمواج وخطورة السباحة في ذلك المكان، فيما نزل ثلاثة للبحر من بينهم عبد العزيز وفور نزولهم سحبهم الموج للداخل نتيجة ارتفاع الأمواج، نحو الصخور (كاسر الأمواج)، حيث تمكن اثنان منهم من النجاة من خلال الإمساك بالصخور والصعود عليها، فيما لم يتمكن عبد العزيز من الوصول للصخور وسحبه الموج والتيارات المائية بقوة وتعرض للغرق.


وأضاف أن من كان على الشاطئ قام بإبلاغ الجهات المختصة بوجود حالة غرق حيث حضرت الجهات المختصة وتم انتشال عبد العزيز وهو في حالة وفاة، لافتاً إلى أن خبر وفاته وقع كالصاعقة على أبناء عمومته الذين كانوا برفقته على أسرته، وتابع أن عبد العزيز هو أكبر أشقاءه، وأنه تم تشييع جثمانه أمس بعد صلا المغرب وسط حزن كبير من أفراد عائلته.


وأشار إلى أنه يجب على الجهات المختصة برأس الخيمة، وضع لافتات بمنع السباحة في المناطق الخطرة وتحذير مرتادي البحر من النزول للمياه في حالة وجود تيارات مائية، إضافة إلى أهمية تسيير دوريات من الشرطة في المكان لمراقبة الشاطئ وتحذير مرتادي البحر من السباحة خلال في الأجواء الغير مناسبة للسباحة، إضافة إلى ضرورة توفير منقذ يكون قريب من الشاطئ للمسارعة في انقاذ من يتعرض للغرق.

 

طباعة