براءة امرأة ورجل من جلب 2.5 كيلوغرام من «الكرستال»

«جنايات الشارقة» أكدت انتفاء صلة المتهمين بالمواد المضبوطة. أرشيفية

قضت محكمة الجنايات في الشارقة ببراءة متهمين (امرأة ورجل) يحملان جنسية إحدى الدول الآسيوية من تهمة جلب 2.5 كيلوغرام من مادة الكرستال المخدر بقصد الاتجار، وأمرت بمصادرة المواد المضبوطة.

وتعود تفاصيل القضية إلى ورود بلاغ إلى إدارة مكافحة المخدرات في الشارقة يفيد بوجود حقيبة مشبوهة في منطقة صناعية في الشارقة، وبناء على تلك المعلومات تم العثور على الحقيبة وبتفتيشها ضبط بداخلها 2.5 كيلوغرام من مادة الكرستال المخدرة، وبالتقصي وعمل التحريات تم التوصل للشخصين اللذين كانا يحملان الحقيبة وقاما برميها والتخلص منها.

وأحالت النيابة العامة المتهمين إلى المحكمة للنظر في القضية، وأنكر المتهمان التهم المنسوبة إليهما، وقالت المتهمة أمام المحكمة: «لم أكن أعلم بمحتوى الحقيبة، فقد وردني اتصال من شخص يفيد بأن آخذ الحقيبة من ميناء الشارقة وأقوم بتسليمها إلى شخص آخر، وبالفعل قمت بما أمر إلا أن المتهم الثاني حين استلم الحقيبة لم يجد فيها شيئاً فرماها، ولم تكن لحظتها تحوي الحقيبة أي مواد مخدرة وكانت فارغة».

وأنكر المتهم الثاني التهم المنسوبة إليه قائلاً: «استلمت الحقيبة فعلاً ولم تكن تحوي أي مواد مخدرة أو مادة ممنوعة»، لافتاً إلى أنه لم يتم ضبط الحقيبة في يده إنما كانت في الشارع.

وقضت هيئة المحكمة ببراءة المتهمين لانتفاء صلتهم بالمواد المضبوطة لعدم معرفتهم بمحتوى الحقيبة وضبطها بالمنطقة، وانتفاء صلة المتهمين بالمضبوطات.

طباعة