تحذير من تعرضهم للمخالفة لعدم ممارسة المهنة بطريقة نظامية

43 صياداً لم يستوفوا إجراءات الحصول على مواقفهم في مرسى الخان

صورة

أكد رئيس مجلس ضاحية الخالدية في الشارقة، خلفان سعيد المري، أهمية إكمال الصيادين إجراءات الحصول على مواقف القوارب المخصصة لهم في مرسى الخان، الذي وجّه صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي، عضو المجلس الأعلى حاكم الشارقة، بإنشائه لدعم الصيادين والحفاظ على مهنتهم، مشيراً إلى أن 43 صياداً من المواطنين لم يستوفوا إجراءات الحصول على مواقفهم بمرسى الخان، و32 صياداً فقط تقدموا بالطلب وباشروا أعمالهم من المرسى.

وأكد المري، خلال اجتماع تم عقده لبحث آليات تنظيم الاستفادة من المرسى، ضرورة سرعة مراجعة الصيادين، الذين لم يستوفوا طلباتهم، جمعية الشارقة التعاونية لصيادي الأسماك، لاستكمال الإجراءات للمباشرة بالصيد من المرسى الجديد، وتعديل أوضاعهم، تجنباً لتعرضهم لمخالفة عدم ممارسة مهنة الصيد بطريقة نظامية، إضافة إلى أن تركهم لمواقفهم وعدم استلامها، سيجعلها عرضة للممارسات العشوائية من القوارب الأخرى.

وأكد أن هناك مجموعة من الممارسات العشوائية في المراسي عموماً يجب تضافر الجهود فيها لمنعها، ووقف السلوكيات غير المسؤولة في بعض القوارب عند وقوفها بالمرسى في فترات الليل، لافتاً إلى ضرورة اتخاذ الإجراءات الكفيلة للحد من استغلال الأرصفة عشوائياً، والوقوف من دون تصريح من الجهات، وأهمية تعاون الجهات لخدمة الصيادين، مع العمل على تركيب لوحات إرشادية وكاميرات مراقبة، ووضع حراسة على مدار الساعة، فضلاً عن مخالفة المتجاوزين.

وتطرق إلى أهمية حل مختلف الملاحظات الواردة للضاحية من الصيادين، من خلال سرعة استكمال المنتفعين من الصيادين المواطنين لتلك المراسي، وتوقيعهم على الإجراءات المنظمة، والحد من إيقاف بعض الصيادين قواربهم عشوائياً، وربطها في غير الأماكن المخصصة لها، ما يشوه المنظر العام ويعيق الحركة، ويؤثر في البنية التحتية للمرسى، ويعرضهم للمخالفة من قبل الجهات المختصة بالإمارة، لافتاً إلى أهمية ضبط قوارب الصيد الأخرى غير المسجلة، وقوارب النزهة، والعمل على وضع اللوائح والإرشادات بعدد من اللغات، للحفاظ على المرسى ضمن عمره الافتراضي وسهولة استخدامه، والحفاظ على البيئة المحيطة به.

طباعة