دورية شرطة اشتبهت فيهما مع الضحية

سقوط رجلي تحريات مزيفين في قبضة شرطة دبي متلبسين بالخطف

باشرت محكمة الجنايات في دبي محاكمة عاطلين آسيويين انتحلا صفة رجلي تحريات، واقتحما شقة يسكنها عامل آسيوي بعد منتصف الليل، وخطفاه واحتجزاه وسرقاه بالإكراه، واستطاعت دورية تابعة لشرطة دبي القبض عليهما أثناء إنزالهما المجني عليه من سيارتهما.
 
وقال المجني عليه في تحقيقات النيابة العامة إنه كان على وشك النوم عندما فوجئ بشخصين يقتحمان مقر سكنه، ويسألانه عن اسمه، مدعيين أنهما من رجال المباحث، وطلبا منه مرافقتهما إلى مركز الشرطة، فأخبرهما أنه لم يرتكب شيئاً ويقيم في الدولة بشكل قانوني، لكنهما وضعا كمامة طبية على عينيه، وقيدا يديه برباط بلاستيكي، ثم اقتاداه إلى مركبة معصوب العينين، وأثناء ركوبه معهما استولى أحدهما على هاتفه ومحفظته وسرقا منها 3200 درهم، ثم نقلاه إلى مكان لا يعرفه في منطقة ديرة، وأجبراه على فتح هاتفه.
 
وأضاف أنهما طلبا منه فتح حسابه البنكي عبر التطبيق الهاتفي، فأخبرهما أنه خالٍ من أي رصيد، لكنهما أصرا، ففتح التطبيق، وتأكدا من صدقه، وعدم وجود أموال في حسابه، فواصلا ضربه، وسؤاله ما إذا كان مطلوباً للشرطة في أي بلاغات، لكنه نفى ذلك كلياً، فأبلغاه بأنهما سوف يلغيان أي تعميمات عليه مقابل أموال، فسايرهما وطلب مهلة للتأكد.
 
وأشار المجني عليه إلى أن المتهمين نقلاه مجدداً إلى منطقة سكنه، وحين هما بإنزاله بعد أن فكا قيده، رأى دورية شرطة، وبادر أفرادها بسؤاله عن سبب وجوده مع المتهمين، فأخبرهما بأنهما اختطفاه وحكى ما حدث، فألقي القبض فوراً عليهما.
 
وقال أحد أفراد الدورية في تحقيقات النيابة العامة إنه كان يتفقد المنطقة التابعة لاختصاص مركز شرطة الرفاعة، فشاهد سيارة لاندكروزر تقف، وينزل منها شخص بطريقة مثيرة للشبهات، فتم إيقافه، وبسؤاله، أفاد بأنه تعرض للخطف من قبل الشخصين اللذين في السيارة، بعد أن انتحلا صفة مباحث.
 
وأضاف أنه توجه إلى تلك السيارة وسأل راكبيها عما حدث، فأنكرا ذلك، فطلب منهما الهوية، وأبرزها أحدهما فيما عرض الآخر صورة لها، وسأل عن صاحب السيارة، فأفاد الأول بأنه صاحبها وتم إبلاغه بأنه سوف يتخذ حياله إجراءات قانونية، وعليه التأكيد بأنه موافق عليها، وهي تفتيش السيارة وفي حالة العثور على شيئ فيها، فأنها سوف تؤول إليه باعتباره صاحب السيارة.
 
وأشار الشرطي إلى أنه فوجئ بصورة للمجني عليه مكبلاً، ومعصوب العينين على هاتف أحد المتهمين، كما عثر على هاتف الضحية في السيارة، فضلاً عن حقيبة تحتوي على 16 رزمة من الدولار، فتم اقتيادهما إلى مركز الشرطة.
طباعة