وفاة طفل علق بباب منزله بالشارقة

توفي طفل عربي، يبلغ من العمر 5 سنوات، بعدما علق جسده في أحد أبواب المنزل الذي يسكن فيه مع أسرته بمنطقة واسط في الشارقة، مساء اليوم، وذلك قبل وصوله إلى المستشفى.

وكان الطفل يلعب في فناء المنزل، وبعدها علق بين الباب والجدار، وبسبب ضعفه عجز عن تخليص نفسه أو الاستنجاد بأفراد أسرته، ما أدى إلى وفاته في موقعه، وتم تحويل ملف الواقعة للجهات الأمنية المختصة بالشارقة لاستكمال التحقيقات.

طباعة