1034 كيلوغراما من المخدرات ضبطتها شرطة دبي في الربع الرابع من 2020

 ضبطت الإدارة العامة لمكافحة المخدرات في شرطة دبي 1044 متهما على مستوى الإمارة من إجمالي 2176 متهماً على مستوى الدولة خلال الربع الرابع من العام الماضي بينما تم ضبط 1034 كيلوغراماً من المخدرات والأقراص المخدرة خلال الفترة نفسها بنسبة 50.6% من كميات المخدرات المضبوطة على مستوى الدولة إذ تنوعت الكميات المضبوطة بين كوكايين وهيروين وكريستال وأفيون وماريجوانا.

و سجلت الإدارة العامة لمكافحة المخدرات 728 قضية خلال الربع الرابع من العام الماضي أيضا مقارنة مع 528 قضية خلال الفترة نفسها من العام 2019، فيما شكلت نسبة القضايا المضبوطة في إمارة دبي 46.9% من إجمالي القضايا المضبوطة على مستوى الدولة في عام 2020، مقارنة بالعام 2019 التي بلغت النسبة فيها 32.9%.

و أكد اللواء خبير خليل إبراهيم المنصوري، مساعد القائد العام لشؤون البحث الجنائي في شرطة دبي، أهمية تنمية العقول والمورد البشري في مكافحة الجريمة والحد منها و بسط الأمن والأمان.. مشيرا إلى حرص شرطة دبي على استمرارية التأهيل و التدريب والاطلاع على أفضل الممارسات العالمية في مجال مكافحة المخدرات، وفقاً لأحدث التقنيات وأدوات الذكاء الاصطناعي، بما يعزز من مكافحة عمليات تجارة وترويج المخدرات، وضبط تجارها على مستوى الإمارة والدولة.

و أوضح المنصوري أن التعاون الفعّال بين مختلف الإدارات في قطاع البحث الجنائي وباقي القطاعات كان له بالغ الأثر في تحقيق النتائج المرجوة في مكافحة الجريمة والقبض على مرتكبيها.

جاء ذلك خلال ترؤس المنصوري، اجتماع تقييم أداء الإدارة العامة لمكافحة المخدرات للربع الرابع من العام الماضي، بحضور سعادة اللواء أحمد عيد المنصوري مدير الإدارة العامة للأدلة الجنائية وعلم الجريمة، والعميد عيد محمد ثاني حارب مدير الإدارة العامة لمكافحة المخدرات، والعميد جمال سالم الجلاف مدير الإدارة العامة للتحريات والمباحث الجنائية، والعميد الشيخ محمد عبدالله المعلا مدير الإدارة العامة للتميز والريادة، والعميد علي عتيق بن لاحج مدير الإدارة العامة لأمن المطارات، والعقيد أحمد زعل المهيري مدير المكتب التنظيمي، والعقيد أحمد المهيري مدير إدارة الرقابة والتفتيش بالوكالة، والرائد دكتور عبدالرزاق عبدالرحيم رئيس قسم التفتيش، ومديري مراكز الشرطة وعدد من الضباط.

ناقش الاجتماع خطط الإدارة العامة لمكافحة المخدرات وآليات عملها، والبرامج والخطط التي وضعتها لمكافحة المخدرات، وتفعيل البرامج التوعوية التثقيفية، بالإضافة إلى استعراض نتائج تنفيذ قرارات اجتماع التقييم السابق ومؤشرات الاداء.

واستمع اللواء خبير خليل المنصوري إلى شرح حول قضايا المخدرات التي تم تسجيلها في شرطة دبي خلال الربع الرابع من العام الماضي مقارنة بالفترة نفسها من العام 2019.

وعلى صعيد المكافحة الدولية، أوضح العميد عيد محمد ثاني حارب أن القيادة العامة لشرطة دبي لا تدخر جهداً في مكافحة المخدرات دولياً أيضاً، إيماناً منها بأن قضية المخدرات قضية عابرة للحدود تستلزم تعاوناً دولياً لمكافحتها والقضاء عليها موضحا أنه تم مد دول مختلفة بـ 68 معلومة مهمة خلال الربع الرابع من العام الماضي ما أدى إلى إلقاء القبض على 34 متهماً، وضبط 3.512 طناً من المخدرات تنوعت بين القات والكوكايين والماريجوانا والهيروين.

كما نجحت الإدارة العامة لمكافحة المخدرات في رصد وحجب 16 حسابا على مواقع التواصل الاجتماعي تروّج للمخدرات خلال الربع الرابع من العام الماضي.

و اطــلع المنصوري على إحصــائيات مركز حماية الدولي الذي نظم دورات صيفية بمشاركة 4874 طالباً من مختلف المدارس في إمارة دبي تدربوا على الرياضة و ركـــوب الخيل و رعاية صحتها و غيرها من الأنشطة المختلفة إلى جانب برامج مجتمعية بمشاركة 37 ألفاً و334 مشاركاً في 7 دورات و معرضين وحملة توعوية علاوة على برامج دولية بعدد دورتين تدريبيتين بمشاركة 335 منتسباً.

طباعة