صديقاه جلبا المبلغ ورافقاه في السجن

حبس لص عرض 200 ألف درهم رشوة على شرطيين

«جنايات دبي» قضت بالسجن عامين للمتهمين الثلاثة. أرشيفية

قضت محكمة الجنايات في دبي بحبس متهم (آسيوي) عامين وغرامة 200 ألف درهم، بعد إدانته بعرض 200 ألف درهم رشوة على رجلي شرطة في دبي، مقابل إخلاء سبيله، وبالعقوبة ذاتها على شخصين من أصدقائه جلبا دفعة مقدمة من النقود لتسليمها إلى الشرطيين، فتم القبض عليهما وأحيلا مع صديقهما المقبوض عليه سلفاً في قضية سرقة بالإكراه.

وأقر المتهم الأول في تحقيقات النيابة العامة بأنه قُبض عليه في شهر يونيو الماضي بواقعة سرقة بالإكراه، وأثناء وجوده في مركز شرطة الرفاعة عرض على الشرطي المسؤول عن حراسته 100 ألف درهم مقابل إخلاء سبيله، فسايره الشرطي وطلب منه مبلغاً مماثلاً لزميله فوافق المتهم، وحصل على هاتف من الشرطي، واتصل بصديقيه المتهمين الآخرين في القضية، وطلب منهما إحضار دفتر الشيكات من مكتبه، وحرر شيكاً بـ150 ألف درهم للشرطي، فأخبره الأخير بأنه اتفق معه على 200 ألف درهم، لكن اعتذر المتهم بحجة عدم امتلاكه المبلغ المطلوب، وأنه سيدفع له 50 ألف درهم أخرى عقب إخلاء سبيله، فتصنع الشرطي الموافقة.

وأضاف المتهم في اعترافاته أنه طلب من صديقيه صرف الشيك من البنك وتسليم النقود إلى الشرطي، لكنهما لم يتمكنا من ذلك بسبب إصرار موظف البنك على الحصول على موافقة شفهية من المتهم، واتصل بالأخير، لكن هاتفه كان مغلقاً بسبب توقيفه.

ولفت إلى أنه تواصل مع الشرطي، وطلب منه السماح لصديقيه بالحضور لأخذ بطاقته البنكية وسحب المبلغ المطلوب، فساعده في ذلك، وسحبا 50 ألف درهم كحد أقصى للسحب اليومي، وسلماه له، فسلمه بدوره للشرطي، لكنه فوجئ بضبطه متلبساً أثناء تسليم المبلغ، وقبض على صديقيه، باعتبارهما على علم بمضمون الاتفاق.

وأحيلوا جميعاً إلى النيابة العامة ومنها إلى محكمة الجنايات التي قضت بحبس الثلاثة عامين وغرامة 200 ألف درهم.

طباعة