الشرطي أعدّ له كميناً بالاتفاق مع رؤسائه

حبس آسيوي عرض على شرطي رشوة لتمكينه من الهرب

قضت محكمة الجنايات في دبي بالحبس عامين وغرامة 140 ألف درهم ثم الإبعاد على آسيوي عرض على رجل شرطة في قسم مباحث مركز شرطة بر دبي، التابع للقيادة العامة لشرطة دبي، 50 ألف درهم، وسيارة، وراتباً شهرياً (20 ألف درهم)، وساعة، وهاتفاً نقالاً، مقابل السماح له بالهرب، والعمل لديه لاحقاً.

فيما حكمت ببراءة شخصين اتصل بهما المتهم المدان وطلب منهما جلب 15 ألف درهم عربوناً للشرطي الذي أوهمه بالقبول، بعد التنسيق مع رؤسائه واتخاذ الإجراءات القانونية.

وقال الشرطي، في تحقيقات النيابة العامة، إنه لا تربطه بالمتهمين أي معرفة شخصية إلا من خلال الدعوى، لافتاً إلى أنه كان يتولى ترتيب أمانات المحجوزين في نحو الساعة السادسة صباح يوم الواقعة، ومن بينها أمانات المتهم الأول الذي حضر إليه، وتحدّث معه باللغة العربية، وطلب منه المساعدة مقابل تنفيذ كل ما يتمناه، فسايره في الحديث وسأله عن طلباته، فأخبره المتهم بأنه يريد الاتصال بأحد الأشخاص، ويحتاج الى مساعدته للفرار من مركز الشرطة مقابل 50 ألف درهم، وسيارة مرسيدس، وساعة روليكس، وراتب شهري 20 ألف درهم، وهاتف متحرك حديث.

وأضاف أن المتهم أخبره بأنه سيحتاج إليه لاحقاً إذا قُبض عليه في أي وقت لإطلاق سراحه، أو تحذيره، لافتاً إلى أنه طلب من المتهم الانتظار حتى اليوم التالي لتنفيذ المطلوب، ثم أبلغ رئيس القسم الذي طلب منه مجاراة المتهم واستدراجه إلى تكرار العرض مرة أخرى، وتصويره حتى تتخذ ضده الإجراءات القانونية.

وأشار إلى أنه جلس مع المتهم في اليوم التالي، واستفسر منه عن جدية العرض، فكرره المتهم، وطلب منه السماح له بالاتصال بأحد الأشخاص، وطلب من الشخص الذي اتصل به 15 ألف درهم عربوناً للشرطي، ثم اتفق معه على استلام المبلغ في موقف المركز، لافتاً إلى أنه توجه في الموعد المحدد، حيث حضر المتهمان الثاني والثالث فأُلقي القبض عليهما.

من جهته، قال شاهد من شرطة دبي تولى عملية ضبط المتهمين الثاني والثالث، بعد أن سلما العربون لرجل الشرطة المبلغ، إن المتهم الأول (الراشي) أبلغه بأن المتهمين الآخرين كانا على علم بتفاصيل الرشوة، وأنهما بصدد تسليم مبلغ مالي مقابل تمكينه من الهرب.

وأضاف الشاهد أنه بسؤال المتهم الثاني أقر بأنه كان يعلم أن المبلغ الذي أحضره عبارة عن رشوة لشرطي حتى يسمح للمتهم الأول بالفرار، فيما أنكر المتهم الثالث معرفته بتفاصيل الواقعة، مشيراً إلى أن المتهم الثاني طلب منه مرافقته إلى المركز لتسليم مبلغ مالي من دون أن يعرف أنه رشوة لرجل شرطة.

طباعة