شرطة أبوظبي: ترك الأطفال بمفردهم داخل المركبات جريمة

أكدت شرطة أبوظبي أن ترك الأطفال داخل المركبات بمفردهم أثناء التسوق أو لأي سبب آخر، وتعريض حياتهم للخطر، يُعدان جريمة يُعاقب عليها القانون، وستتم إحالة كل من يثبت إهمالهم في مثل هذه الحالات إلى الجهات القضائية لاتخاذ الإجراءات القانونية بحقهم.

وأنتجت شرطة أبوظبي فيلم توعية باستخدام تقنيات «الرسوم المتحركة»، لتوعية الأطفال وذويهم بالتعامل مع حالات نسيان الصغار داخل المركبات فترة طويلة، تفادياً لخطر الاختناق وفقدان الوعي، وربما الوفاة التي قد يتعرضون لها نتيجة ارتفاع درجة الحرارة ونقصان الأوكسجين داخل المركبة.

وأوضحت أن حوادث اختناق الأطفال داخل السيارة، وهم بمفردهم، يعود إلى إهمال الأسر في المقام الأول، كون الطفل لا يعي المخاطر التي تحيط به نتيجة قلة إدراكه للأمور، مشددة على دور الأهل في حماية الطفل من نفسه ومن الآخرين.

وناشدت الأسر عدم الاعتماد على الآخرين عند النزول من السيارة، وترك الأطفال في المقاعد الخلفية وهم في حالة نعاس أو نوم، أو إعطاء مسؤولية الاهتمام بهم لإخوانهم الأطفال الذين يكبرونهم سناً، ما يتسبب في اختناقهم في حال توقف السيارة تماماً عن التشغيل.

 

طباعة