مجهز بأحداث التقنيات والأنظمة الذكية

تدشين مركز ميداني للأزمات في رأس الخيمة

دشن قائد عام شرطة رأس الخيمة رئيس فريق الطوارئ والأزمات والكوارث المحلي اللواء علي عبدالله بن علوان النعيمي، المركز الميداني المتنقل لإدارة الأحداث والأزمات الطارئة ميدانياً، والذي يعتبر الأول من نوعه على مستوى الإمارة، بحضور نائب قائد عام شرطة رأس الخيمة العميد عبدالله خميس الحديدي، والمدراء العامون، ومدير عام دائرة الخدمات العامة المهندس أحمد الحمادي، ومدير عام دائرة البلدية في رأس الخيمة منذر بن شكر الزعابي، ومديرمركز الطوارئ والأزمات والكوارث برأس الخيمة فلاح محمد الحرش، والمدير التنفيذي لهيئة حماية البيئة والتنمية برأس الخيمة الدكتور سيف محمد الغيص.
 
وأكد اللواء النعيمي أن المركز المتنقل المجهز بأحداث التقنيات والأنظمة الذكية ووسائل الاتصال والتواصل والمراقبة والتحكم والسيطرة عن بعد، إضافة إلى قاعة اجتماعات تتسع لـ19 شخصاً تمثل إضافة نوعية جديدة لأسطول آليات القيادة العامة لشرطة رأس الخيمة التي تحرص على تسخير كافة الإمكانيات المادية المتاحة لتطوير العمل وتقديم أفضل مستويات الخدمة الأمنية بما يتوافق والأهداف الإستراتيجية لوزارة الداخلية الساعية لتعزيز الأمن والأمان وضمان الاستعداد والجاهزية في مواجهة الأحداث، وتساهم في تعزيز قدرات سرعة الاستجابة بكفاءة وفاعلية وتعزز من تفعيل الشراكة الاستراتيجية من خلال توزيع الأدوار بين كافة الجهات المعنية بإدارة الطوارئ والأزمات والكوارث على المستوى المحلي.
 
وأفاد مدير إدارة المهام الخاصة رئيس فريق تجهيز المركز الميداني المتنقل العقيد ركن يوسف سالم بن يعقوب أن المركز يعمل على المستوى الإستراتيجي والعملياتي بشكل عال يسهم في تعزيز عمليات التدريب وإجراء السيناريوهات بطرق مبتكرة وتعزز من كفاءة عمليات الاتصال والتواصل ودعم اتخاذ القرار على مستوى القيادة خلال إدارة الأحداث والأزمات الطارئة فضلا عن ارتباطه بغرفة العمليات الرئيسية في مقر القيادة العامة لشرطة رأس الخيمة.
طباعة