شرطة أبوظبي تضبط 573 ألف قرص من مخدر الكبتاجون

ألقت شرطة أبوظبي القبض على عصابة آسيوية مكونة من أربعة أشخاص، حاولت ترويج 573 ألف قرص من مخدر الكبتاجون، في عملية أطلق عليها "العيون الساهرة".

وكشف العقيد طاهر غريب الظاهري، مدير مديرية مكافحة المخدرات بقطاع الأمن الجنائي بشرطة ابوظبي، أن العملية بدأت بورود معلومات سرية عن وجود تشكيل عصابي، يسعى إلى ترويج كمية كبيرة من المواد المخدرة في مختلف إمارات الدولة، وأن شخصًا واحدًا هو من يدير العصابة من خارج الدولة.

وأضاف أن الخطة الأمنية للقبض على العصابة ركزت على الإطاحة بجميع أفرادها، متلبسين بالتوقيت ذاته، منعاً لإفلات بعض أطراف العصابة من العقاب، وتمكنت الخطة من الإطاحة بالتشكيل العصابي، وضبط بعض كميات المخدرات بحوزتهم، إلى جانب بقية الكميات، التي أرشد عنها أطراف العصابة، بعدما أقروا بفعلتهم، ومن ثم استكمال الإجراءات القانونية بحقهم وإحالتهم للجهات القضائية.

وأوضح أن شرطة أبوظبي تولي اهتماماً كبيراً لمكافحة المخدرات، لما لها من آثار سلبية جسيمة على المجتمع، وتحرص على تذليل العقبات والتحديات، في سبيل الحد من انتشارها، وضبط الضالعين في ترويج هذه السموم الخطيرة.

طباعة