بهدف تعزيز الأمن والأمان والحد من الظواهر السلبية

ضبط 820 مركبة مهجورة ومهملة في رأس الخيمة

المركبات المهجورة تؤثر سلباً على المظهر الحضاري. من المصدر

تنفذ إدارة المرور والدوريات في شرطة رأس الخيمة حملة ميدانية لرصد المركبات المهجورة والمهملة تحت شعار «معاً لبيئة مستدامة»، حرصاً منها على الحد من المركبات المهجورة والمهملة، بناءً على توجيهات قائد عام شرطة رأس الخيمة اللواء علي عبدالله بن علوان النعيمي، الرامية إلى ضمان بيئة مستدامة، لتعزيز الأمن والأمان في الإمارة، وأسفرت الحملة عن ضبط 820 مركبة منذ انطلاق الحملة في الخامس من يوليو الماضي حتى الآن.

وأكد مدير عام العمليات المركزية، العميد الدكتور محمد سعيد الحميدي، استمرار فرق عمل مرور شرطة رأس الخيمة في رصد المركبات المهجورة والمهملة التي تشوه المظهر العام في الطرق والأحياء وأمام الورش والكراجات.

وأوضح أن مبادرة رصد المركبات المهجورة والمهملة انطلقت في الخامس من يوليو الماضي ومستمرة حتى الآن، وأسفرت عن ضبط 820 مركبة في مختلف ميادين الإمارة، وتستهدف هذه المبادرة تحقيق الهدف الاستراتيجي الأول لوزارة الداخلية الرامي إلى تعزيز الأمن والأمان من خلال الحد من الظواهر والمناظر التي قد تؤثر سلباً على المظهر الحضاري والسياحي للإمارة.

وحرصاً على تحقيق بيئة مستدامة خالية من التشويه تعكس الوجه الحضاري للإمارة، التقى مدير إدارة المرور والدوريات، العميد أحمد الصم النقبي، فريق رصد المركبات المهجورة والمهملة في ميدان العمل بساحة حفظ المركبات، وتم التأكيد على أعضاء الفريق بمواصلة الجهود لرصد هذه المركبات التي تشوه المظهر العام، وتطبيق الإجراءات القانونية المرورية المتبعة بشأنها.

 

طباعة