الحبس عاماً لشاب صدم دورية وحاول دهس شرطي في دبي

 

قضت محكمة الجنايات في دبي بالحبس عاماً على موظف (خليجي - 23 عاماً)، تصرف بطريقة بالغة التهور والعدوانية بعد توقيفه في شارع جميرا من قبل دورية تابعة للإدارة العامة للمرور بشرطة دبي، إذ كاد يدهس شرطياً وأصاب يده اليسرى حين حاول تفادي سيارته، ثم صدم الدورية معرضاً حياة راكبيها للخطر، كما أتلف جانباً كبيراً منها بسيارته (طراز نيسان باترول).

ووجهت إليه النيابة العامة تهم ارتكاب جناية التعدي على موظف عام بسبب تأدية وظيفته، وجنحتَي تعريض حياة الآخرين للخطر، وإتلاف أملاك عامة.

وقال المجني عليه، وهو رقيب بمرور دبي، إنه كان على رأس عمله برفقة زميل له، في نحو الثانية صباحاً في شارع جميرا، حين شاهد مركبة تحدث ضجيجاً فاستوقفها، ونزل منها وطلب من المتهم رخصة القيادة وملكية السيارة، وأخبره بأن لديه مخالفات إحداث تغييرات في محرك المركبة وتظليلها بشكل مخالف للقانون وإحداث ضجيج، وأبلغه بأنها ستُحجز، ثم سار باتجاه مقدمة السيارة للتأكد من وجود لوحة أمامية، وطلب منه إطفاءها وتسليمه المفتاح، لكنه فوجئ به يحرك المركبة ويقودها بسرعة، حتى كاد يدهسه، فقفز من أمامها لكنها اصطدمت بيده اليسرى.

وأضاف أن المتهم هرب باتجاه شارع الوصل، فتتبعاه حتى صارا بمحاذاته عند أكاديمية الشرطة، ثم طلبا منه التوقف، لكنه انعطف على الدورية بشكل مفاجئ فصدمها من الأمام، وتتبعاه عن قرب حتى وصل إلى مسكنه، فطلبا دورية أخرى للمساندة في ضبطه.

الشرطي طلب من المتهم إطفاء المركبة وتسليمه المفتاح، لكنه فوجئ به يقودها بسرعة.

طباعة